دليل مواقع الفيصل

مجوهرات ديان

Fast Link

ارتفاع الجنية الإسترليني لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي والأنظار على قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية

ارتفاع الجنية الإسترليني لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي والأنظار على قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية
ارتفاع الجنية الإسترليني لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي والأنظار على قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية

ارتفعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الأمريكية أمام الدولار الأمريكي عقب التوقعات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الأربعاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وسط فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح في واشنطون وعلى أعتاب اجتماع البنك المركزي البريطاني يوم غداً الخميس. 

 

في تمام الساعة 05:35 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.37% إلى مستويات 1.3367 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3318 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3377، بينما حقق الأدنى له عند 1.3312.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي بيانات سوق العمل البريطاني والتي أوضحت استقرار معدلات البطالة للثلاثة أشهر المنقضية في تشرين الأول/أكتوبر عند أدنى مستوياته منذ عام 1975 دون تغير يذكر عن القراءة السابقة عند 4.3%، بخلاف التوقعات عند 4.2%، بينما أوضحت قراءة مؤشر متوسط الدخل تسارع وتيرة النمو إلى 2.5% متوافقة مع التوقعات مقابل 2.3%، بالتزامن مع أظهر قراءة طلبات الإعانة انخفاضاً بواقع 0.6 ألف طلب إلى 5.9 ألف طلب في تشرين الثاني/نوفمبر، بخلاف التوقعات عند 3.3 ألف طلب.

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر أسعار المستهلكين التي أظهرت تسارع نمو الضغوط التضخمية إلى 0.4% متوافقة مع التوقعات خلال تشرين الثاني/نوفمبر، بينما أوضحت القراءة الجوهرية للمؤشر ذاته تباطؤ النمو إلى 0.1% بخلاف التوقعات، كما أظهرت القراءة السنوية للمؤشر ذاته تسارع وتيرة النمو إلى 2.2%، بينما أوضحت القراءة السنوية الجوهرية تباطؤ النمو إلى 1.7% بخلاف التوقعات.

 

ويأتي ذلك وسط توجه أنظار المستثمرين لحديث الرئيس الأمريكي دونالد حيال الإصلاح الضريبي في وزارة الخزانة الأمريكية وفعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح في واشنطون مع التطلع للكشف عن توقعات اللجنة لمعدلات النمو والبطالة بالإضافة للتضخم ومستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة ووسط التوقعات بأقدم صانعي السياسة النقدية على رفع أسعار الفائدة بواقع 25 نقطة أساس مرة ثالثة هذا العام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

هل مكافحة الفساد في المرحلة الراهنة جدية؟

الإستفتاءات السابقة