انخفاض العملة الرقمية البيتكوين بنحو الاثنان بالمائة دون حاجز 17,000$ عقب تصريحات لو

انخفاض العملة الرقمية البيتكوين بنحو الاثنان بالمائة دون حاجز 17,000$ عقب تصريحات لو
انخفاض العملة الرقمية البيتكوين بنحو الاثنان بالمائة دون حاجز 17,000$ عقب تصريحات لو

تراجعت العملة الرقمية اليوم الأربعاء بقرابة من الاثنان بالمائة أو بواقع 280$ في ثالث أيام تداولاها ببورصة شيكاغو للعقود الآجلة وقبيل أقل من أسبوع واحد على إتاحة مجموعة سي-أم-إي التداول على العقود الآجلة للبيتكوين في 18 من كانون الأول/ديسمبر الجاري.

 

وفي تمام الساعة 06:45 بتوقيت جرينتش انخفضت العملة الرقمية بيتكوين بنسبة 1.68% إلى مستويات 16,370.00$ مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 16,650.01$ بعد أن حققت الأدنى لها خلال تداولات الجلسة عند مستويات 16,150.00$ للبيتكوين الواحد، بينما حققت الأعلى لها عند 17,107.03$.

 

هذا وقد تابعنا في وقت سابق اليوم تصريحات محافظ البنك المركزي الأسترالي فيليب لو خلال مؤتمر المدفوعات الأسترالي والتي أعرب من خلاله أن الجاذبية التي تحظى بها العملة الرقمية البيتكوين ما هو إلا "هوس المضاربة"، موضحاً أنه من الصعب توقع استخدام العملات الرقمية كوسيلة للدفع اليومي.

 

كما نوه لو أن التقلبات التي تشهدها العملة الرقمية البيتكوين والرسوم التي تفرض على معاملاتها بالإضافة إلى العقبات المتعلقة بإشراف الحكومات علي هذه المعاملات وتكاليف الكهرباء المرتفعة التي تتطلبها عمليات التعدين تعد عوامل تعيقها من أن تصبح أداة دفع مستخدمة على نطاق واسع.

 

وأفاد لو أن إصدار نموذج رقمي من الدولار الأسترالي لن يتم إلا عن طريق البنك المركزي الأسترالي موضحاً أنه لا يزال هناك انقسام تجاه إصدار نماذج الرقمية من النقود الاسترالي في صفوف صانعي السياسة النقدية لدى الاحتياطي الاسترالي.

 

هذا وقد نوه عضو البنك المركزي الأوروبي نوفوتني في وقت سابق من الأسبوع الجاري أن العملة الرقمية البيتكوين هي منتج للمضاربة فقط وليست عملة حقيقية وأنه لا يجب المبالغة في خطوة طرح عقود أجلة للعملة الرقمية البيتكوين. 

 

كما صرح الحائز على جائزة نوبل في الاقتصاد أيضا في وقت سابق من الأسبوع الجاري أن العملة الرقمية البيتكوين لا تتمتع بالشفافية وأن هناك بعض الأنشطة غير المشروعة تتم عن طريق البيتكوين مع انتقاده لخطط الإصلاح الضريبي التي يتبنها الرئيس الأمريكي دونالد في .

 

وفي نفس السياق، فقد أعرب جاري كوهن المستشار الاقتصادي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة الماضية أنه يراقب تحركات العملة الرقمية البيتكوين وصفاً أياها بأنها لا تمثل خطراً في الوقت الراهن وأنها تعد بمثابة سوق ناشئ.

 

بخلاف ذلك، فقد حذر المحلل الاقتصادي لدى مصرف يو-بي-أس باول دونوفان من أن فاقعة البيتكوين قد ينتج عنها نتائج كارثية على المدى الطويل، موضحاً أن عدد قليل من الأفراد يستثمرون في البيتكوين في الوقت الراهن ومضيفاً أنه قد يكون هناك تأثير سلبي على ثروات الأفراد على المدى الطويل.

 

وتواردت بعض الأنباء مؤخراً عن عزم كل من مصرف جي-بي-مورجن تشيس وسيتيجروب على عدم تقديم خدمة تداول البيتكوين لعملائهم وسط المخاوف حيال التقلبات القوية التي تشهدها العملة الرقمية، بينما المجموعة المالية جولدمان ساكس سوف تتيح إمكانية التداول على البيتكوين لبعض العملاء فقط.

 

وعلقت المجموعة المالية جولدمان ساكس عقب إطلاق العقود الآجلة للعملة الرقمية البيتكوين في شيكاغو أن ذلك الأمر لن يخفض الطلب على الذهب وأن المجموعة لم تلاحظ أي تدفقات نقدية من الصناديق المتداولة في بورصة الذهب على البيتكوين.

 

كما أفادت المجموعة المالية جولدمان ساكس أن المجموعات الاستثمارية بين الذهب والبيتكوين مختلفة تماماً، مضيفة أن خصائص سوق الذهب تختلف عن نظيره في البيتكوين وموضحة أن التدفقات المالية في سوق البيتكوين تميل إلى كونها عبارة عن مجموعة من المضاربات.

 

ويذكر أن العملة الرقمية البيتكوين حققت ارتفاعاً بأكثر من 1,500% حتى الآن في عام 2017 وكانت مكاسب البيتكوين قوية للغاية خلال الشهر الماضي عقب إعلان بورصة شيكاغو في 31 من تشرين الأول/أكتوبر الماضي عن قراراها بإطلاق العقود الآجلة للعملة الرقمية البيتكوين.

 

هذا وقد سجلت عملات رقمية أخرى ارتفاعات قوية اليوم بينما تراجعت بعض العملات الرقمية ضمن عمليات تصحيحية، حيث ارتفعت الريبلي بأكثر من 20% إلى مستويات 0.437$، كما ارتفعت الإيثريوم بأكثر من 10% إلى مستويات 683$، بينما تراجعت اللايت كوين بأكثر من 2% إلى مستويات 300$.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الدولار الأسترالي يوسع من خسائره بعد انخفاض كبير في تصريحات البناء

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة