العملة الرقمية البيتكوين تقود تراجع العملات الرقمية الأخرى باستثناء الريبل مع تراجعها بأكثر من 10%

العملة الرقمية البيتكوين تقود تراجع العملات الرقمية الأخرى باستثناء الريبل مع تراجعها بأكثر من 10%
العملة الرقمية البيتكوين تقود تراجع العملات الرقمية الأخرى باستثناء الريبل مع تراجعها بأكثر من 10%

انخفضت العملة الرقمية اليوم الخميس بما يفوق العشرة بالمائة أو بأكثر من 1,600$ لتقود تراجع العملات الرقمية الأخرى باستثناء الريبل التي ارتفعت بأكثر من الأربعة بالمائة وسط قلة أحجام السيولة بشكل ملحوظ بسبب العطلات واحتفالات أعياد الميلاد.

 

وفي تمام الساعة 08:06 بتوقيت جرينتش تراجعت العملة الرقمية بيتكوين بنسبة 10.58% إلى مستويات 13,740.00$ مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 15,390.05$ بعد أن حققت الأدنى لها عند 13,500.00$، بينما حققت الأعلى لها خلال تداولات الجلسة عند 15,474.19$.

 

هذا وتستكمل العملة الرقمية البيتكوين مسيرات الارتداد من أعلى مستوياتها على الإطلاق عند مستويات 19,666.00$ والتي حققتها في مطلع الأسبوع الماضي عقب إتاحة تداول عقودها الآجلة في بورصة شيكاغو ومن قبل مجموعة سي-أم-إي عقب الأنباء التي أفادت بأن السلطات في تعتزم غلق منصات تداول العملات الرقمية ضمن جهودها للسيطرة على انتشار هذه الظاهرة إلى جانب الحكومات العالمية الأخرى.

 

كما أن السلطات الكورية الجنوبية سوف تعمل أيضا على وقف فتح حسابات جديدة للتداول على تلك العملات الرقمية وتخضع أي تداولات مشتبه بها على تلك العملات الرقمية تحت مراقبة الجهات المختصة، ويذكر أن كوريا الجنوبية تعد مركزاً رئيسياً لتعاملات العملات الرقمية، وفي نفس السياق، نوه رئيس هيئة التنظيم المالي الكوري الجنوبي بأن فقاعة البيتكوين سوف تنفجر في وقت لاحق وذلك وفقاً وكالة أنباء يونهاب في كوريا الجنوبية.

 

هذا ويرجي الكثير من المضاربين تراجعات البيتكوين الحالية لكونها عمليات جني أرباح استعداداً لموسم العطلات، كما يراها بعض الخبراء على أنها مجرد عمليات تصحيحية قبل استكمال الصعود، وفي المقابل المشككون في العملات الرقمية يروا أن هذه الانخفاضات ما هي إلى بداية لموجة جديدة من انحدار في أسعارها وفقاً لنظرية فقاعة الأسعار والتي باختصار تشير لارتفاع الأسعار بشكل حاد وغير مبرر قبل وصولها لذروتها والبدء في الانهيار.  

 

وسجلت العملات الرقمية الأخرى تراجعات اليوم باستثناء الريبلي، حيث تراجعت بيتكوين كاش بأكثر من 12% إلى مستويات 2,379$، كما انخفضت لايتكوين بقرابة 11% إلى مستويات 236.2$ وتراجعت الإيثريوم كلاسيك بما يفوق 10% إلى مستويات 25.75$، بينما انخفضت الإيثريوم بأكثر من 6% إلى مستويات 691.9$، في حين شهدت الريبل ارتفاعاُ فاق 6% إلى مستويات 1.283$.

 

ونود الإشارة لأن العملة الرقمية الريبل التي تعد حالياً ثالث أكبر العملات الرقمية من حيث القيمة السوقية ارتفعت اليوم للجلسة الثالثة على التوالي موضحة أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 1.2998$، لتنافس الإيثريوم على المركز الثاني، بينما لا تزال البيتكوين محتفظة بمكانتها في الصدارة من حيث القيمة السوقية على الرغم من الخسائر التي تتكبدها خلال الآونة الأخيرة.

 

هذا وقد ساهم قرار إتحاد المصارف اليابانية بإصدار كروت ائتمانية بالعملة الرقمية الريبل بهدف تسهيل التعامل بها بالتعاون مع إس-بي-ريبل آسيا التي تضم نحو ستون مؤسسة مالية في تحليقها للأعلى بخلاف سرب العملات الرقمية الأخرى، ومن المقرر أن تتم اختبارات تفعيل الكروت الائتمانية بالريبل خلال الربع الأول من العام المقبل 2018، الأمر الذي قد يعزز أدائها أيضا بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة.

 

وفي نفس السياق، أكد الرئيس التنفيذي للريبل مؤخراً على أن المعاملات بها لا تستغرق أكثر من ثلاثة ثوان فقط، مضيفاً أن من ضمن قائمة المستثمرين في الربيل العديد من المصارف العالمية مثل ستاندرد شارتريد ويو-بي-إس وكل من يونكريدت وبي-بي-في-إية بالإضافة إلى سانتاندير، ويأتي ذلك بالتزامن مع تصاعد المخاوف حيال فاقعة أسعار البيتكوين وتصاعد الهجوم عليها من جانب الحكومات العالمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الدولار الأسترالي يوسع من خسائره بعد انخفاض كبير في تصريحات البناء

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة