ارتفاع الجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.38 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

ارتفاع الجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.38 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية
ارتفاع الجنية الإسترليني أعلى حاجز 1.38 لكل دولار أمريكي خلال الجلسة الأمريكية

ارتفعت العملة الملكية الجنيه الإسترليني للجلسة الخامسة على التوالي لنشهد أعلى مستوياتها منذ 24 من حزيران/يونيو من عام 2016 أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الأربعاء عن الاقتصاد الملكي البريطاني ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم والتي تضمنت حديث عضو البنك المركزي البريطاني مايكل سوندرز في لندن بأن الحاجة تستدعي رفع الفائدة.

 

في تمام الساعة 05:06 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الجنية الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.26% إلى مستويات 1.3828 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 1.3792 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له في 19 شهراً عند 1.3845، بينما حقق الأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 1.3757.

 

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الملكي البريطاني حديث عضو البنك المركزي البريطاني مايكل سوندرز في جمعية الوسيط الافتتاحية والوسيط المالي والذي أعرب من خلاله أن الحاجة تستدعي رفع أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل بمرور الوقت، موضحاً أن وتيرة تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة سوف تتم بشكل تدريجي ومحدود.

 

كما أعرب أيضا سوندرز عن توقعاته بتراجع معدلات البطالة في إلى نسبة أربعة بالمائة خلال العام الجاري 2018، مع تنويه لأن التوقعات الاقتصادية للاقتصاد الملكي البريطاني على المدى القريب ليست جيدة جداً، إلا أنها أيضا ليست سيئة وأنه من المحتمل أن تسجل الأجور زيادة بنسبة ثلاثة بالمائة أو أكثر من ذلك خلال العام الجاري 2018. 

 

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي أكبر دولة صناعية في العالم صدور قراءة الإنتاج الصناعي والتي أوضحت ارتفاعاً بنسبة 0.9% مقابل تراجع 0.1% في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، متفوقة بذلك على التوقعات عند ارتفاع 0.4%، بالتزامن مع صدور قراءة مؤشر معدل استغلال الطاقة والتي جاءت بنسبة 77.9% مقابل 77.2% في تشرين الثاني/نوفمبر، أيضا متفوقة على التوقعات عند 77.3%.

 

وتتوجه أنظار المستثمرين حالياً لما سوف يسفر عنه تقرير كتاب بيج الذي تكمن أهميته في كونه يصدر قبل أسبوعين من اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوح ويعد أحد الركائز التي يبنى عليها صانعي السياسة النقدية لدى الاحتياطي الفدرالي قراراتهم وتوجهاتهم لدعم وتحفيز الاقتصاد الأمريكي، بالإضافة للحديث المرتقب لعضوة اللجنة الفيدرالية ورئيسة بنك كليفلاند الفيدرالي لوريتا ميستر حيال السياسة النقدية في جامعة روتجرز.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الدولار الأسترالي يوسع من خسائره بعد انخفاض كبير في تصريحات البناء

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة