أخبار عاجلة
المسرحي زياد عيتاني موقوفاً ويخضع للتحقيق -
الجيش يحيل أحد إرهابيي “النصرة” الى القضاء -
يوتيوب في مأزق بسبب المهووسين جنسيا بالأطفال -
الأطباء يحذرون: لا تعيبوا على الأطفال البدناء -
فهرية افجان تُثير الجدل بصورة لها على انستغرام -

هل يركل الأطفال حقًا في أرحام أمهاتهم؟

لينكات لإختصار الروابط

عانت امرأة في الصين من مضاعفاتٍ خطيرة عندما بدأ طفلها الغير مولود كأنه يركل في رحمها، تبعًا لتقارير إخبارية.

المرأة المعروفة بالاسم المستعار (تشانغ-Zhang)، كانت حاملًا بالأسبوع الخامس والثلاثين عندما دخلت غرفة الطوارئ بسبب ألم شديد بالمعدة وفقًا لصحيفة نيويورك بوست.

أجرى الأطباء في مستشفى (شينزن-Shenzhen) بجامعة بكين، تصويرًا للأم بالأمواج فوق الصوتية، فوجدوا لديها فتقًا بالرحم، هذا التمزق بالرحم قد يسبّب بروز الطفل من داخل البطن.

في حالة تشانغ كانت رجلَي الطفل في التجويف البطني، وفخذيه عالقان في جدار الرحم، بحسب ما ورد في الصحيفة.

لكن يبقى فتق الرحم حالة نادرة بنسبة 0.07% فقط، وفقًا (لميدسكايب-Medscape).

هذه الفتوق أكثر شيوعًا عند النساء اللواتي خضعن لعملياتٍ قيصرية سابقة، في هذه الحالات يحصل التمزّق على طول الندبة الناتجة عن هذه العمليات.

لكن في حالة تشانغ كانت قد خضعت لعملية جراحية لاستئصال الأورام الليفية من رحمها قبل أن تحمل؛ وهذه الجراحة تترك نسيجًا ندبيًا أيضًا والذي بدوره يزيد من مخاطر فتق الرحم.

لكن هل يمكن لركلات الأطفال حقًا أن تسبب فتوق الرحم؟

يقول الدكتور (ميشيل كاكوفيك-Michael Cackovic) –مدير التوليد في برنامج الحمل لأمراض القلب الأمومية في ولاية أوهايو مركز ويكسنر الطبي- : «من المرجح حدوث فتوق الرحم من تلقاء نفسها، ثم تظهر أقدام الأطفال عبر هذه التمزقات بعد حدوثها».

إذا كان للمرأة نقطة ضعف في رحمها -على سبيل المثال ندبة من عملية قيصرية سابقة أو جراحة لاستئصال ورم ليفي- هذا الجزء يصبح أكثر رقة وظاهرًا للخارج كلما ازداد حجم الرحم أثناء الحمل.

يقول د.كاكوفيك: «الرحم رقيق جدًا عند بعض النساء اللواتي خضعنَ لقيصريات متكررة، حتى بإمكانك أن ترى الطفل من خلاله هذا الترقق الذي بإمكانه إحداث فتوق الرحم من تلقاء نفسها».

وأضاف: «لكن لا يزال هناك احتمال صغير أنَّ ركلة الطفل تعلب دورًا في فتق الرحم، بدون شك، هناك احتمال أن تشكل هذه الركلة الزَّخم الأخير لاختراق هذه الطبقة الرقيقة.»

يمكن لفتق الرحم أن يشكّل تهديدًا للحياة، لأنه قد يسبب خسارة شديدة للدم وفشل عضوي عند المرأة بالإضافة لمخاطر اختناق الجنين.

عمومًا، في هذه الحالات لايملك الأطباء سوى من 10 إلى 40 دقيقة لإنقاذ الطفل قبل حدوث ضرر جسيم مُحَتَّم للطفل وفقًا لميدسكايب.

لحسن الحظ، تصرف أطباء تشانغ بسرعة، واستطاعوا إنقاذ الطفل بعملية استغرقت أقل من عشر دقائق، خلال هذه العملية اكتشف الأطباء تمزقًا بقياس 2.8 بوصة (7سم) بالرحم.

وفقًا لصحيفة النيويورك بوست، كلًا من الأم والطفل بصحةٍ جيدة.

  • ترجمة: محمد يحيى حسين.
  • تدقيق: أسمى شعبان.
  • تحرير:عيسى هزيم.
  • المصدر

المصدر: أنا أصدق العلم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بروتين تخثر الدم يعيق معالجة الدماغ من أمراضه
التالى ما ردة فعل الأم عند سماع صراخ طفلها؟

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة