أبراج - أبراج الجمعة 01 أيار- مايو 2020

أبراج - أبراج الجمعة 01 أيار- مايو 2020
أبراج - أبراج الجمعة 01 أيار- مايو 2020

زاوية صباحية يومية يرصد فيها عالم الفلك إبراهيم حزبون حركة الكواكب والنجوم ومواقعها في الأزمان المختلفة ويفسر تأثيرها على الإنسان مستخدماً قواعد التنجيم في توقع الأحداث لكافة الأبراج.

البارحة واليوم هي أيام مميزة يحالفكم فيها الحظ ماديا من خلال صفقة تجارية معينة مثلا أو مكسب مالي، وعاطفيا من خلال تعزيز العلاقة العاطفية القائمة أو البدء بعلاقة جديدة تكونون راضين عنها- تسمعون أيضا خبرا سارا يتعلق بإنجاز لأحد أولادكم

تستفيدون في الأمور المختصة بالبيت والعائلة والعقارات- والمجال مفتوح لإجراء تغييرات على المسكن وكذلك لمن يبحث عن مسكن- تجدون أن أفراد العائلة يميلون للتعاون معكم ولديكم القدرة لإقناعهم بوجهة نظركم

تنشطون في السفر والتنقلات القصيرة- ولديكم تعامل إيجابي مع الإخوة والجيران- يوم مناسب للطلاب للدراسة والمطالعة أو اجتياز امتحان

ينصب تركيزكم منذ البارحة على الأمور المالية- لديكم فرصة لمكسب مالي يأتيكم من العمل أو تستردون مبلغا يعود لكم من قبل-

تشعرون بالطاقة والنشاط والقدرة على مواجهة مشاغلكم وإنجاز قسم كبير منها- تلاحظون أن شعبيتكم في تصاعد- بإمكانكم اليوم المبادرة بخطوة جديدة تدعم من مكانتكم- الأجواء الرومانسية دافئة لديكم ومنكم من يبدأ علاقة غرامية جديدة بمساعدة صديق

تشعرون بنوع من الملل أو التعب يسيطر عليكم- حاولوا وضع سلم أولويات للعمل الضروري والعاجل ولا تبالغوا في جهدكم الجسماني وخذوا قسطا كافيا من الراحة- صباح غدٍ يحصل لديكم تغيير إيجابي

تنشطون اجتماعيا وتلتقون أشخاصا ترتاحون إلى صحبتهم- وبإمكانكم تحقيق أمنية بمساعدة صديق

ينصب تركيزكم على عملكم ومركزكم الاجتماعي وعلاقتكم مع المسؤولين- بإمكانكم اليوم إثبات جدارتكم والتقرب منهم- والفرصة متاحة لمن يبحث عن عمل في بعض الأماكن التي يتوفر فيها

ينصب تركيزكم على إجراء الاتصالات الضرورية وخاصة البعيدة- وأفضل ما لديكم خلال هذه الفترة هي الأجواء الرومانسية التي يمكنكم تعزيزها إذا كانت العلاقة ناجحة- منكم أيضا من يبدأ علاقة غرامية ضمن سفر أو اتصال بعيد- بعض التجار يستفيدون في عمليات الاستيراد والتصدير- والفرصة مؤاتية للأكاديميين للدراسة والتدريس

ينصب تركيزكم منذ البارحة على إعادة تنظيم أموركم المالية المشتركة- والفرصة متاحة خاصة لمواليد شهر يناير للحصول على مكسب مالي من شراكة أو تعويض أو قرض- صحتكم أو صحة إنسان عزيز عليكم بحاجة للرعاية أكثر والاحتمال الأكبر أن تكون صحة الإنسان الذي يهمكم أمره هي المعنية

ينصب اهتمامكم على الأمور المتعلقة بالشراكة- وهي إيجابية عموما شرط ألا تندفعوا في تصرفاتكم- بإمكانكم التقرب من شركائكم العاطفيين وتعزيز علاقتكم معهم- وفي مجال العمل بإمكانكم التفاهم مع الطرف الآخر والتوصل إلى توقيع عقد تجاري مُربح

تشعرون منذ البارحة بالضغوط وبأن الأمور تسير من حولكم بصعوبة- ويتراكم العمل لديكم- اليوم هو أفضل نسبيا لكم بحيث يمكنكم التعاون مع زملائكم في العمل- ينصح بأخذ قسط كافٍ من الراحة وعدم المبالغة في جهدكم الجسماني - ولكن ليس هناك من مخاطر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى