مشاهير ولدوا بالقدس.. غادروها ولم تغادرهم

كانت بالنسبة لهم مدينة تسكن قلوبهم وأرواحهم، ولدوا فيها وغادروها لكنها لم تغادرهم. وأبت على الرحيل من وجدانهم رغم ابتعادهم عنها لظروف النشأة والاحتلال والعمل والدراسة وغير ذلك.

شهدت المدينة المقدسة ولادة فلسطينيين أثروا الحياة الأدبية والفنية، وكانت القدس بالنسبة لهم دافعاً للإبداع، ومصدراً للإلهام، ومعيناً لا ينضب من الثقافات التي تشربوها وتركت بصمات على أعمالهم مثل الهوية والمقاومة والعروبة.

ادوارد سعيد

إدوارد سعيد.. أشهر مفكر أدبي عربي من مواليد القدس في 1 نوفمبر 1935، كان أستاذاً جامعياً للغة الإنجليزية والأدب المقارن في جامعة "كولومبيا" في الأميركية.

ظل سعيد مدافعاً عن حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني، وقد وصفه الصحافي روبرت فيسك بأنه أكثر صوت فعال في الدفاع عن القضية الفلسطينية، كما كان من الشخصيات المؤثرة في النقد الحضاري والأدبي، ونال شهرة واسعة خاصة بعد كتابه الاستشراق عام 1978.

روى إدوارد سعيد تجربته الشخصية كفلسطيني في وقت إنشاء دولة ، ودافع عن إنشاء دولة ، إضافة إلى حق العودة الفلسطيني، كما طالب بزيادة الضغط على إسرائيل، خصوصاً من جانب أميركا.

كان عضواً في المجلس الوطني الفلسطيني لعدة عقود، وتوفي بعد صراع طويل مع سرطان الدم عام 2003.

ناصر الدين النشاشيبي

ناصر الدين النشاشيبي.. من مواليد 1919 في القدس، هو صحافي ومؤرخ فلسطيني.

شغل مناصب عدة، منها رئاسة تحرير جريدة الجمهورية المصرية.

وكان أيضاً مديراً عاماً للإذاعة الأردنية، وسكرتيراً للوفد الفلسطيني في جامعة .

درس في المدرسة الرشيدية، ثم في الجامعة الوطنية في عاليه ثم الجامعة الأميركية في ، وحصل فيها على بكالوريوس في العلوم السياسية والاقتصاد.

عاد إلى القدس بعدها وعمل في إذاعتها معلقاً أدبياً.

نشر ناصر الدين النشاشيبي أكثر من 50 كتاباً، أغلبها تتناول القضية الفلسطينية وحقوق الفلسطينيين.

محمود شقير

محمود شقير.. كاتب فلسطيني من مواليد جبل المكبر في القدس عام 1941، حصل على ليسانس فلسفة واجتماع من جامعة دمشق عام 1965، وشغل منصب نائب رئيس رابطة الكتاب الأردنيين وعضو الهيئة الإدارية للرابطة ما بين عامي 1977 و1987، وكان عضواً في المجلس الوطني الفلسطيني.

ترأس شقير تحرير عدة صحف ومجلات عربية كصحيفة الطليعة المقدسية، مجلة دفاتر ثقافية، مجلة صوت الوطن وصحيفة الجهاد المقدسية. وصدر له أكثر من 45 كتاباً في القصة القصيرة وأدب السيرة وأدب الأطفال، كما قدّم للمسرح 4 أعمال، وكتب حوارات لستة من المسلسلات التلفزيونية العربية.

اختيرت روايته "مديح لنساء العائلة" ضمن القائمة القصيرة لجائزة البوكر العربية في العام 2016.

جمانة الحسيني

جمانة الحسيني.. فنانة تشكيلية ونحاتة فلسطينية من مواليد القدس عام1932، شاركت في معارض جماعية منذ معرض متحف سرسق بيروت الجماعي عام 1960.

درست الرسم والنحت والخزف لمدة 3 أشهر فقط، أثناء دراستها للعلوم السياسية في الجامعة الأميركية في بيروت، وأقامت أول معرض لها في لندن عام 1965.

كانت كافة أعمالها عن فلسطين، وعن الأحياء الشعبية في القدس. وظلت ترسم الخيل والنمور والفهود باعتبارها رمزاً للثورة والعودة.

كمال بلاطة

كمال بُلّاطة.. فنان تشكيلي فلسطيني من مواليد القدس عام 1942، تعلم الرسم والتصوير في مرسم خليل حلبي في حي باب الخليل في القدس. رسم بورتريهات وحارات وعمران القدس في مرحلته الأولى.

درس في أكاديمية الفنون الجميلة في روما، وتابع دراساته لاحقاً في واشنطن نهاية الستينيات في كلية "كوركوران" لمتحف الفنون الجميلة.

أقام عدة معارض شخصية في القدس وعمّان وأبوظبي والمنامة وبغداد والرباط وباريس وموسكو وأوسلو وطوكيو ولندن وأمستردام، والمتحف الوطني الأميركي بواشنطن، وعبر في بعضها عن القدس والقضية الفلسطينية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أين نلتقي بشريك العمر؟

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة