مراهقة تصدت لمسلحي طالبان “بمفردها”

مراهقة تصدت لمسلحي طالبان “بمفردها”
مراهقة تصدت لمسلحي طالبان “بمفردها”

أطلقت المراهقة الأفغانية غول والتي يتراوح عمرها بين 14 و16 عاما النار على مسلحين من طالبان فقتلت اثنين وأصابت آخرين، بعدما شن أعضاء الحركة هجوما على منزلها وقتلوا والديها.

واقتحم مسلحو طالبان بيت الأسرة في قرية غريوا الأسبوع الماضي، بهدف الانتقام من الأب الذي كان من الحكومة.

وقال مسؤولون من إقليم غور وسط أفغانستان إن المسلحين “سحلوا الأب والأم من المنزل قبل أن يقتلوهما”، فما كان من الابنة قمر إلا أن استخدمت بندقية كانت في المنزل وأطلقت النار على المسلحين، ونجت بحياتها هي وشقيقها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى