آلاف الصينيين في ووهان يتحدون كورونا ويرقصون في الماء

آلاف الصينيين في ووهان يتحدون كورونا ويرقصون في الماء
آلاف الصينيين في ووهان يتحدون كورونا ويرقصون في الماء

تحدى آلاف الصينيين في مدينة ووهان الخوف من جائحة “كوفيد 19” بالمشاركة في حفل كبير بمنتجع للألعاب المائية، وأثار ضجة كبيرة على شبكات التواصل الاجتماعي.

واكتظ شاطئ “مايا بيتش ووتر بارك” بمصطافين، ارتدوا ثياب السباحة، ورقصوا على أنغام الموسيقى الإلكترونية، وبدا واضحا أن أيا منهم لم يكن يضع كمامة.

ونجحت الصين في السيطرة إلى حد كبير على الوباء الذي ظهرت أولى الإصابات به فيها نهاية العام الفائت، وباتت الحصيلة اليومية في الأيام الأخيرة تقتصر على بضع عشرات من الحالات الجديدة، وفق الإحصاءات الرسمية.

وعادت الحياة الطبيعية تدريجيا أيضا إلى مدينة ووهان ومحيطها، في وسط الصين، بعدما عزلت عن العالم مدى 76 يوما بين كانون الثاني ونيسان المنصرمين، وكانت أولى المدن التي فرض فيها الحجر المنزلي في العالم.

وأثارت الصور التي نشرتها وكالة “فرانس برس” تعليقات غاضبة على وسائل التواصل الاجتماعي، في وقت بلغ عدد المصابين بالفيروس 21 مليونا في أنحاء العالم، بينهم 766 ألفا فارقوا الحياة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى