جريمة اغتصاب بشعة.. والسبب “أرواح شريرة”!

جريمة اغتصاب بشعة.. والسبب “أرواح شريرة”!
جريمة اغتصاب بشعة.. والسبب “أرواح شريرة”!

مثل أب إسباني، يدعى خافير جي دي، أمام إحدى المحاكم في مدينة ، للنظر في قضية اتهامه باغتصاب ابنته البالغة من العمر 15 عاما واثنتان من صديقاتها.

وقال الأب إنه أقدم على هذه الفعلة من أجل تحريرهن مما سماها “الأرواح الشريرة”، زاعما أنه كان يسمع أصواتا تطالبه باغتصاب الفتيات لتخليصهن من “لعنة سوء الحظ”.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن الفتيات تعرضن للاغتصاب بشكل متكرر في منزل ابنة جي دي، وأن زوجته كانت على علم بما يحدث، وشاركت في تعنيفهن.

وطالب المدعي العام بسجن الأب لمدة 45 عاما على الأقل، وسجن زوجته لمدة 9 سنوات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو.. لقطات مخيفة لـ"خسف شارع" خلال ثوان
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.