كوكب الأرض “يختنق”!

كوكب الأرض “يختنق”!
كوكب الأرض “يختنق”!

كشفت دراسة حديثة تتعلق بتاريخ الغلاف الجوي للأرض، عن أن كوكبنا لم يكن دائماً يتمتع بنسب الغازات الموجودة حالياً والملائمة للحياة على سطحه، مشيرة إلى  توقعات صادمة.

وتوقع العلماء أنه في المستقبل، سيعود الغلاف الجوي الغني بالميثان المترافق مع انخفاض شديد بالأوكسجين لكوكب الأرض.

وبالرغم من استبعاد الدراسة قرب الفترة الزمنية لهذا التحول المخيف، ربما لن يحدث قبل مليار سنة، لكن العلماء أشاروا إلى أنه في حال حدوثه، سيكون انقلاباً سريعاً جداً.

وبحسب تفاصيل البحث المنشور في مجلة “sciencealert” العلمية المتخصصة، سيعيد هذا التحول الكوكب إلى الحالة التي كان عليها قبل ما يُعرف باسم حدث الأكسدة العظيم (GOE) منذ حوالي 2.4 مليار سنة.

وأجرى الباحثون نماذج مفصلة للمحيط الحيوي للأرض، مع الأخذ في الاعتبار التغيرات في سطوع الشمس والانخفاض المقابل في مستويات ثاني أكسيد الكربون، حيث ينهار الغاز عن طريق زيادة مستويات الحرارة.

ويعني انخفاض ثاني أكسيد الكربون انخفاض عدد الكائنات الحية مثل النباتات، التي تقوم بعملية التمثيل الضوئي، مما يؤدي إلى انخفاض نسبة الأكسجين.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى