بعد جدل.. وزير الشغل المغربي يخرج عن صمته ويدافع عن خطيبته

بعد جدل.. وزير الشغل المغربي يخرج عن صمته ويدافع عن خطيبته
بعد جدل.. وزير الشغل المغربي يخرج عن صمته ويدافع عن خطيبته

| خرج وزير التشغيل المغربي، محمد يتيم، عن صمته بعد الضجة التي أثارها مقطع فيديو ظهر فيه وهو يتجول رفقة سيدة بباريس، حيث عبر عن استنكاره لإخراج الشريط عن سياقه، ووصفه بـ"الفعل الشنيع".

وأوضح يتيم وهو أحد قياديي حزب العدالة والتنمية (الحاكم)، في حوار مع موقع "العمق المغربي"، أن السيدة التي ظهرت برفقته في الفيديو هي خطيبته، مضيفا "العلاقة التي تربطني بالمعنية بالأمر هي علاقة خطبة رسمية، فهي إذن خطيبة بكل معاني الكلمة ومقتضياتها"، مشددا على أن "العلاقة بيننا مضبوطة بضوابط الخطوبة الشرعية والاجتماعية في انتظار توثيقها، حيث إنني أواظب منذ الخطبة على زيارة أَهلها في المناسبات الدينية والاجتماعية، وهذا الأمر معلوم حتى لدى أفراد أسرتي وليس سرا".

كما عبّر الوزير عن استنكاره لما وصفه بـ"الفعل الشنيع" الذي "يترصد الناس ويتبع حركاتهم وسكناتهم، ليلتقط صورا يخرجها عن سياقها ويقرأها على هواه ويعتبرها دليل إدانة".

وأكد الوزير المغربي أنه لم يكن يقيم مع خطيبته في ، وسافرا ووصلا في يومين مختلفين ولأغراض مختلفة، " حيث ذهبت أنا لتأطير نشاط حزبي في حين ذهبت هي في رحلة من رحلات التكلفة المنخفضة التي تحجز سلفا منذ وقت بعيد لأغراض عائلية واقتناء حاجيات شخصية"، وفق تعبيره.

وأوضح القيادي في حزب العدالة والتنمية أنه سيوثق الزواج مع الشابة التي ظهرت برفقته في الفيديو في أسرع وقت، بعد إيقاع الطلاق من الزوجة الأولى  التي "تبين استحالة استمرار العشرة بيننا نتيجة خلافات مستعصية لا مجال للدخول فيها أيضا، والتي تفاقمت وازدادت تعقيدا في السنوات التسع الماضية وصار من الصعب تداركها".

وحول اختياره فتاة غير محجبة مع العلم أنه ينتمي لحركة "التوحيد والإصلاح" الإسلامية، قال يتيم إن خطيبته "متدينة، متطلعة إلى تحسين تدينها، ومتفهمة، وموافقة على كون الوضع الاعتباري لزوجها المفترض يفرض عليها تحولًا على هذا المستوى تدريجيا".

وأوضح الوزير أن من قناعاته القديمة التي لم تتغير "أنه كما لا إكراه في الدين، أي العقيدة التي هي الأصل، فلا إكراه أيضا على السلوك ومنه ارتداء الحجاب الذي يتعين أن يكون صادرا عن قناعة، وأن يقع التحول إليه بالرفق والتدرج".

وذكرت منابر إعلامية محلية، أن وزير التشغيل تعرف على خطيبته حينما كانت ممرضته بعد تعرضه لكسر في في وقت سابق من العام الجاري. 

وأثار الشريط جدلا واسعا في ، بين مستنكر لظهور وزير محسوب على حركة إسلامية مع شابة غير محجبة يتجولان بباريس ليلا، وبين من قال إنها حياته الخاصة ولا يجب الخوض فيها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى