عزالدين: القدرات البشرية العامل الأساس للتصدي لأي أزمة

عزالدين: القدرات البشرية العامل الأساس للتصدي لأي أزمة
عزالدين: القدرات البشرية العامل الأساس للتصدي لأي أزمة

أكدت عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائبة أن “القدرات البشرية هي العامل الأساس والحاسم في التصدي لأي أزمة وهي في الوقت نفسه ثروة تستوجب استثمارها”، مضيفة: “نحن نستطيع تأمين التمويل والمعدات والآلات وكافة التجهيزات المرتبطة بمعالجة هذه القضية لكننا لا نستطيع تأمين البشر والإرادة للعمل والتطوع التي تمتلكونها”.

وأشارت، في اختتام الورشة التدريبية حول إعداد برامج فرز النفايات من المصدر وتنفيذها في منطقة ، إلى أن “هذه الورشة التدريبية تأتي ضمن مسار تأسيسي بعيد المدى لمعالجة أزمة النفايات الصلبة لصور وقضائها، يبدأ بتمكين المتدربين وتزويدهم بالأسس المعرفية النظرية لمعالجة النفايات الصلبة وكيفية الفرز من المصدر وكيفية إعداد البرامج وتنفيذها، ليتم نقل هذه المعرفة في المراحل القادمة إلى متطوعين جدد وتدريبهم ليتسنى لهم القيام بحملات توعية تغطي كافة قرى وبلدات القضاء”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى