كبارة: التفتيش عن حلول في جيوب الموظفين ظلم كبير

كبارة: التفتيش عن حلول في جيوب الموظفين ظلم كبير
كبارة: التفتيش عن حلول في جيوب الموظفين ظلم كبير

رأى النائب محمد كبارة أن “أي مساس بلقمة عيش اللبنانيين هو بمثابة إشعال عود كبريت في برميل بنزين”، مشددا على أن “اللبنانيين تحملوا الكثير من الضغوط بصمت، لكنهم اليوم لن يستطيعوا الصبر على استهداف رواتبهم ومداخيلهم”.

وقال في بيان، الاثنين: “التفتيش عن حلول للأزمة المالية في جيوب الموظفين والمتقاعدين، ظلم كبير بحق الناس الذين لن يتفرجوا على أي محاولة لمصادرة رواتبهم أو المساس بها”.

ودعا إلى “إجراء مقاربة مختلفة لمنطق الموازنة، وإعادة البحث في مصادر أخرى لتمويل الدولة، بدلا من اللجوء إلى رواتب الموظفين والمتقاعدين في الأسلاك الإدارية والعسكرية لتغطية عجز الموازنة وتعويض فشل الدولة على مدى السنوات السابقة في وضع خطط لمعالجة تراكم المديونية”.

وقال: “لا يجوز أن يدفع اللبنانيون من ذوي الدخل المحدود ثمن أخطاء الدولة التي عليها أن تفتش عن مصادر جديدة لتمويل الخزينة بدلا من أن تختصر الطريق، بينما لا تكلف نفسها عناء الاقتراب من المصارف والشركات الكبرى الذين يحققون أرباحا طائلة من دون أن يدفعوا للدولة ضرائب على هذه الأرباح. نؤكد أننا سنبقى بجانب هؤلاء الذين يتعرضون للظلم كل يوم، ولن نستكين ولن نهدأ في الدفاع عن حقوقهم”.

وختم كبارة: “إرحموا الشعب”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى