“المستقبل”: إعداد الموازنة يتحرك في الاتجاه الصحيح

“المستقبل”: إعداد الموازنة يتحرك في الاتجاه الصحيح
“المستقبل”: إعداد الموازنة يتحرك في الاتجاه الصحيح

رأت كتلة “المستقبل” النيابية أن “التوافق السياسي بين المكونات الرئيسية في الحكومة ومجلس النواب حول الإجراءات الممكنة في الملف الاقتصادي يشكّل القاعدة الأساس لأي مشروع إنقاذي يتكامل مع المتطلبات الإصلاحية للنهوض المطلوب”.

وأشارت، في بيان بعد اجتماعها الأسبوعي برئاسة النائبة بهية الحريري، إلى أن “الشروع في إعداد الموازنة ووضع اللمسات الأخيرة عليها يتحرك في الاتجاه الصحيح”، وأن “المهمة التي يتولاها رئيس الحكومة في هذا الشأن وحرصه على التشاور مع مختلف القيادات المعنية وإنجاز التوافق، الذي لا بديل عنه، لا بد أن تصل إلى الغايات المتوخاة منها، وصولًا إلى إقرار مشروع الموازنة على طاولة مجلس الوزراء”.

وإذ نوّهت بـ”بعض المواقف والمؤشرات الإيجابية التي يواكب العمل الجاري على إعداد مشروع الموازنة”، دعت إلى “وعي أهمية اللحظة المصيرية التي تواجه على المستوى الاقتصادي والمالي، والارتفاع فوق الحساسيات الضيقة والمزايدات التي لا طائل منها، والتركيز على حماية البرنامج الحكومي للإصلاحات الادارية والمالية والمتطلبات العائدة لمؤتمر “سيدر” في هذا الشأن”.

ومن جهة أخرى، أدانت الكتلة “الهجمات الإرهابية المجرمة على الكنائس والفنادق في سريلانكا”، معزيةً “شعب سريلانكا وحكومته”، ومعتبرةً أن “هذا الاعتداء، كما اعتداء نيوزلندا الذي سبقه، يثبت أن الإرهاب آفة لا دين لها وكل الشرائع السماوية منها براء”.

وجددت الكتلة “تأكيدها وجوب التعاون بين كل دول العالم لاستئصال آفة الإرهاب من جذورها الثقافية والفكرية، كما الأمنية والعسكرية وإحلال ثقافة الحوار والعيش المشترك محل ثقافة القتل والإقصاء والعنف”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى