الصراف: أقوى درس نلقنه للارهابيين هو إحباط مخططاتهم التقسيمية والتهجيرية والتمسك بالأرض

الصراف: أقوى درس نلقنه للارهابيين هو إحباط مخططاتهم التقسيمية والتهجيرية والتمسك بالأرض
الصراف: أقوى درس نلقنه للارهابيين هو إحباط مخططاتهم التقسيمية والتهجيرية والتمسك بالأرض

أكد وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف أن “الإرهاب والظلم الذي يتعرض له المسيحيون في دول عدة لا سيما في سيزيدهم ايمانا وإصرارا على التشبث بأرضهم والتمسك بمبادئهم، ولن يزعزع إيمانهم مهما إزداد عنفا وتطرفا”.

وتحدث الصراف خلال استقباله متروبوليت نيويورك وسائر الشمالية للروم الأرثوذكس المطران جوزف زحلاوي مترئسا وفدا إنطاكيا مغتربا، عما يتعرض له العالم العربي من “محن وفتن وآلام وتهجير قسري وإرهاب”، وقال: “إن أقوى درس يمكن تلقينه للارهابيين هو إحباط مخططاتهم التقسيمية والتهجيرية والتمسك بالأرض والتضامن والوحدة الوطنية”.

من جهته، أمل زحلاوي أن “تتوقف لغة العنف”، مؤكدا وقوفه بجانب “أهلنا في إنطاكية لتعزيز العلاقات بين الإغتراب والأرض الأم”.

وتطرق اللقاء الى الأوضاع العامة في والمنطقة، إضافة الى أوضاع الجالية اللبنانية في أميركا والدور الذي تؤديه في خدمة القضايا المشرقية.

الى ذلك، استقبل وزير الدفاع راعي أبرشية للموارنة المطران بولس مطر، وكان عرض للوضع العام ومجمل العمل الحكومي ومواقف الفرقاء السياسيين من المشاورات المتعلقة بقانون الإنتخاب.

وخلال اللقاء، نوه الصراف ب”الجهود المبذولة لإقرار قانون إنتخابي”، مستغربا “التشاؤم المسيطر على البعض”، وقال: “ان الإصرار والجهد يوصلان الى تحقيق أصعب الإمور، ونحن نعول على حكمة رئيس الجمهورية وانفتاح القيادات السياسية على التحاور للتوصل الى قانون إنتخابي”.

بدوره، أمل مطر أن “يلهم الله المسؤولين الحكمة في قيادة البلاد وأن يوفقهم في التوصل الى قانون إنتخابي عادل يعكس صحة التمثيل”.

على صعيد آخر، استقبل الصراف وفدا من “نادي الغولف”، وعرض معه نشاطات النادي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق جريصاتي: التوطين لن يحصل لاي نازح في لبنان
التالى اقتراح قانون بإنشاء الصندوق السيادي والضرائب على النفط

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة

إعلانات مدفوعة