عون يلتقي رئيس الوزراء المصري: لتفادي المزيد من التدهور

عون يلتقي رئيس الوزراء المصري: لتفادي المزيد من التدهور
عون يلتقي رئيس الوزراء المصري: لتفادي المزيد من التدهور

وصف رئيس الجمهورية العماد الوضع العربي الراهن بأنه “صعب نتيجة تنقل الاضطرابات من دولة إلى أخرى”، داعيا إلى “عمل عربي سريع لتفادي المزيد من التدهور”.

وأبلغ الرئيس عون رئيس مجلس وزراء جمهورية العربية مصطفى مدبولي خلال استقباله له في قصر بعبدا، أنه وجه “دعوات عدة إلى سواء في القمم التي عقدت خلال السنوات الثلاث الأخيرة، أو في مناسبات مختلفة، للتضامن والتعاون لوقف هذا التدهور، ونأمل أن تجد هذه الدعوات صداها في القريب العاجل”.

كذلك أبلغ الرئيس عون رئيس الوزراء المصري أن “ الذي يواجه تداعيات النزوح السوري إلى أراضيه، ينادي بضرورة تسهيل عودة النازحين السوريين إلى بلادهم بعد استتباب الأمن في غالبية المناطق السورية، لا سيما لأولئك الذين نزحوا لأسباب أمنية، إلا أنه يواجه تحريضا واستغلالا سياسيا لعدم العودة، الأمر الذي يطرح علامات استفهام حول الاسباب”.

ورحب الرئيس عون بـ “مشاركة المؤسسات والشركات المصرية في الاستثمار في لبنان”، مؤكدا “علاقات الصداقة والأخوة التي تجمع بين الشعبين اللبناني والمصري”، مشيرا إلى أن “الاستثمارات اللبنانية في مصر بلغت قيمتها 4 مليارات دولار أميركي”.

وحمل الرئيس عون الرئيس مدبولي تحياته إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وتمنياته له بالتوفيق في مسؤولياته “بعد الثقة المتجددة التي أولاها إياه الشعب المصري”.

واشار مدبولي إلى أن “زيارته إلى كانت ناجحة وأن الاتفاقات بين البلدين في مجالي الاتصالات والصناعة سوف تساهم كلها في تطوير العلاقات بين البلدين”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى