جريصاتي: لعدم التهاون والتسامح مع أي مضر بالبيئة

جريصاتي: لعدم التهاون والتسامح مع أي مضر بالبيئة
جريصاتي: لعدم التهاون والتسامح مع أي مضر بالبيئة

نظمت جمعية CROSS CLEAN LEBANON برعاية وزير البيئة فادي جريصاتي وحضوره، بالتعاون مع بلدية عمشيت، نشاطا بيئيا بعنوان “شط نظيف رصيف اخضر” تم خلاله تنظيف شاطئ البولفار في عمشيت وعدة انشطة بيئية ورياضية.

وهنأ جريصاتي الجمعية على مبادرتها ونوّه بما تقوم به بلدية عمشيت للحفاظ على بلدتها، واصفا بلدة عمشيت بانها “من اروع المدن على الساحل اللبناني”.

وشدد على “اهمية حماية هذه البلدة ومنع اي انسان من توسيخ اي شبر من ارضها، بل فرض غرامات مالية على كل من يريد رمي النفايات على هذا الشاطئ وكسر يده”.

واشار الى ان “وزارة البيئة تفتخر بجمعية “CROSS CLEAN LEBANON” وكل الجمعيات البيئية التي تعمل للحفاظ على البيئة وحمايتها من كل تلوث”، مؤكدا انه مع مثل هذه الجمعيات هناك امل كبير بهذا البلد.

ودعا الجمعيات البيئية والاهالي إلى “المشاركة في 9 حزيران المقبل في اكبر حملة لتنظيف الشاطئ اللبناني من الى الناقورة”، شاكرا بلدية عمشيت رئيسا واعضاء “وكل اصحاب الايادي البيضاء في مساعدة الجمعيات البيئية التي تؤمن بدورها للقيام بعملها”.

وأكد ان “وزارة البيئة ليست الوزير والموظفين فيها بل هي كل لبناني نظيف لا يقطع شجرة ولا يرمي ورقة او نفايات على الطرقات والشواطئ، وكلنا معا جيش بيئي”.

وشكر ادارات المدارس وطلابها والاهالي المشاركين في هذا اليوم البيئي، مؤكدا ان “شباب وطلاب هم الامل الوحيد بلبنان افضل اخضر، ولبنان الذي نحلم به”، متمنيا على القائمقام “عدم التهاون والتسامح مع اي مضر بالبيئة في هذا القضاء”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى