ضرب حبيبته حتّى الإجهاض!

ضرب حبيبته حتّى الإجهاض!
ضرب حبيبته حتّى الإجهاض!

لم تنتهِ علاقة "سميرة" و"شادي" العاطفية كما يفترض أن تكون، بل تأجّجت الخلافات بن الطرفين خاصة بعد أن علم الرجل أنّ "شريكته في العلاقة" حامل منه. غضِب الحبيب وطلب من حبيبته أن تتخلّص من الجنين، ولمّا رفضت قرّر أن يتصرّف بنفسه.

هذه القضية التي انتهت بتقديم "سميرة" شكوى ضد "مُجهضها" أمام القضاء، بيّنت ما يلي:

ارتبطت "سميرة.ب" بعلاقة حب مع المدعى عليه "شادي.ر" ( 40 عاما) ما لبثت أن تطورت إلى علاقة جنسية أدّت الى حملها منه. فاتحت الفتاة حبيبها بالأمر فأصرّ على التخلّص من الجنين، غير أنّ المدعية رفضت ذلك خشية من تعريض حياتها للخطر، فما كان من "شادي" إلّا أن أقدم على ضربها بقوّة على بطنها ما أدى إلى حصول نزيف حاد لها وتسبّب بإجهاضها للجنين.

وقد ادعت النيابة العامة على الفاعل بجرم "ضرب المدعية وإيذائها والتسبب بإجهاضها وهو عالم بحملها"، فيما طلب قاضي التحقيق في جبل زياد مكنّا عقوبة السجن للمدعى عليه المنصوص عنها في المادة 558|557 من قانون العقوبات وإحالته للمحاكمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى