بريطانيا: لبنان وإسرائيل حريصان على تجنب النزاع

بريطانيا: لبنان وإسرائيل حريصان على تجنب النزاع
بريطانيا: لبنان وإسرائيل حريصان على تجنب النزاع

التقى وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أليستير بيرت، في نائب وزير الخارجية الإيراني، عباس عرقتشي، الذي تلقى دعوة منه لزيارة لندن في وقت لاحق هذا الشهر.

وقال بيرت إنه لم يلمس خلال زيارتَيْه مؤخراً إلى وإسرائيل أي رغبة لديهما في اندلاع نزاع على خلفية بناء الجدار الإسرائيلي عند الحدود بين البلدين.

وأوضح لـ"العربية"، خلال لقاء مع أعضاء في "اتحاد الصحافيين الناطقين بالعربية في ، أن "بلاده حريصة على التأكد من أن البلدين قادرين على حل الخلاف بينهما (حول الجدار وتهديدات ثم كلامها عن ملكية مزعومة لمجمّع الغاز رقم 9 في البحر المتوسط).

ورأى بيرت أن ما يُقلق إسرائيل هو التأثير الإيراني المتزايد في واحتمالات وجود قواعد إيرانية هناك، "أما لبنان الذي يتجه نحو إجراء انتخابات فنأمل أن تنجح فيه سياسة التي اعتمدتها حكومته".

وتوقف الوزير البريطاني في تصريحاته عند ما أسماها "الأنشطة الإقليمية لإيران في كلّ من وسوريا ولبنان واليمن"، قائلاً إنه لا يختلف مع الحكومة الإيرانية حول أن "القضايا الإقليمية وتلك المتعلقة بالصواريخ الباليستية ليست جزءاً من الإتفاق النووي، لكن بموازاة ذلك الكل يعلم أن هذه القضايا جزء من الالتزام الإيراني تجاه بقية العالم".

(العربية)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى