بري عن الحريري: لولا المرسوم "ما في شي بيناتنا.. وأنا كمان حر"

بري عن الحريري: لولا المرسوم "ما في شي بيناتنا.. وأنا كمان حر"
بري عن الحريري: لولا المرسوم "ما في شي بيناتنا.. وأنا كمان حر"

انتهت أزمة مرسوم الأقدمية بتوقيع رئيس الجمهورية صباح أمس مراسيمَ ترقيةِ الضبّاط في الأسلاك العسكرية كافة. وقالت مصادر وزارية معنية : "إنّ هذا التوقيع أنهى الإشكالات السابقة بعدما كرّست هذه المراسيم موضوع مرسوم الأقدمية وتضمّن مرسوم الترقيات في أسماءَ جميع الضبّاط الذين ورَدت اسماؤهم في مرسوم الأقدمية الذي سبقَ للرئيس أن وقّعه وصَدر وأصبح نافذاً، ما يؤكّد قانونيته ودستوريته، وخصوصاً أنّه تمّت الإشارة إليه في حيثيات مرسوم الترقية للضبّاط الرقم 2316 بعبارة "مرسوم منح القدم للترقية ذي الصلة".

وأضافت المصادر: "أكّد المرسوم على حقّ ضبّاط دورة العام 94 بالأقدمية بعد مرور 24 عاماً من الانتظار لتصويب الخطأ الذي ارتكِبَ في ذلك الوقت واستعادةِ كاملِ حقوقِهم، لا سيّما أنّ المرسوم تضمّنَ اسماءَ كافة الضبّاط من دون استثناء.

وخَتمت: "صدور مرسوم الترقية منذ الأول من العام 2018 قد تمّ بعدما كان الرئيس عون قد وقّع على حفظِ حقوق الضبّاط بالترقية من خلال توقيعِه "جدولَ الترقية" الذي وضَعه وزير الدفاع بناءً لاقتراح بالترقية من الأسلاك كافة".

وقال رئيس مجلس النواب نبيه برّي عن مرسوم الأقدميات اللاحقة: "سواء كانت لاحقة أو سابقة، هناك أصول ودستور يجب أن تحكمَ هذه المراسيم".

وهل ما زال الفتور قائماً بينك وبين رئيس الحكومة ، أجاب: "لقد اجتمعنا في القصر الجمهوري". وعندما سُئل ماذا بعد؟ أجاب: "العتب كان بسبب المرسوم، لولا المرسوم ما في شيء بيني وبَينو، ليش شو كان في بيني وبينو.

وعن التحالفات قال: "بإمكانو ياخذ الموقف اللي بيريدو ويتحالف مع اللي بدّو ياه، وهو حرّ، وأنا كمان حر".

(الجمهورية)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى