الصفدي حذر من المال الانتخابي: القانون الجديد يفرق ولا يجمع

الصفدي حذر من المال الانتخابي: القانون الجديد يفرق ولا يجمع
الصفدي حذر من المال الانتخابي: القانون الجديد يفرق ولا يجمع

وصف النائب محمد الصفدي قانون الانتخاب الجديد "بالمبهم لدى الكثير من اللبنانيين، والذي يفرق ولا يجمع".

ورأى في حديث لجريدة "البيان" الطرابلسية أن "هذا القانون بصيغته الحالية غير موجود وغير معتمد في أي بلد آخر، بل هو بدعة لبنانية بامتياز، خصوصا "من خلال "اختراع" الصوت التفضيلي، الذي سيدفع بالمرشحين ضمن اللائحة الواحدة الى الطعن بالمرشحين الآخرين لحصد العدد الأكبر من الأصوات".

وحذر الصفدي من أن "يكون للمال الانتخابي وكما كل الانتخابات السابقة حضور كبير، خصوصا ان التدهور في مستوى المعيشة لدى الناس يشرع الباب على مصراعيه لدخول المال الانتخابي كعامل مؤثر في الانتخابات"، موضحا ان "هذه الفئة من المجتمع ومن خلال ما آلت إليه ظروفها ما عادت تؤمن ان هناك نائبا في البرلمان يمكن ان يغير في الأوضاع عامة فباتت تعتمد على الاستفادة من الظرف، حيث ان المرشح يحتاج اصواتها، وهنا يمكن لأي كان أن يبيع صوته التفضيلي للجميع ويقبض ثمنه من كل المرشحين، وحين يدخل الى مركز الاقتراع يختار من يريد".

وردا على سؤال حول تشكيل اللوائح الانتخابية في ، أشار الصفدي الى أنه "لا مصلحة للأقطاب في الإجتماع ضمن لائحة واحدة"، معتبرا انه "سيكون هناك أكثر من 5 لوائح، خصوصا "انه وكما يتردد أن هناك حالة انقسام في صفوف المجتمع المدني"، معددا "اللوائح المحتملة "لائحة سيشكلها الرئيس الحريري، وأخرى للواء أشرف ريفي، ولائحة ثالثة برئاسة الرئيس ميقاتي، وربما لائحة للوزير السابق بالإضافة الى تشكيل لوائح أخرى من مجموعات مختلفة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى