برِّي أثار أمام تيلرسون الخروقات الإسرائيلية وترسيم الحدود

برِّي أثار أمام تيلرسون الخروقات الإسرائيلية وترسيم الحدود
برِّي أثار أمام تيلرسون الخروقات الإسرائيلية وترسيم الحدود

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه برّي قبل ظهر اليوم، الخميس، في عين التينة وزير الخارجية الأميركي والوفد المرافق، حيث جرى عرض للأوضاع والتطورات الراهنة في والمنطقة، كما تناول البحث المساعدات الأميركية للجيش ومسألة الحدود البرية والبحرية الجنوبية للبنان.

واستحضر برّي أمام تيلرسون "الخروقات الإسرائيلية اليومية ونيّة بناء الجدار الإسمنتي في داخل الأراضي اللبنانية وادعاءاتها في المنطقة الاقتصادية الخاصة"، مؤكّداً على "عمل اللجنة الثلاثية دورياً في مقرّ في الناقورة وتجربتها في الخطّ الأزرق لاستكمالها في الترسيم البحري وبمساعدة ، لا سيّما أنّ لا تعترف بالمحكمة الدولية لقانون البحار كما أنّها لم توقّع اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار أيضاً".

وشرح برّي لتيلرسون "التشريعات والقوانين التي صادق عليها والمتعلّقة بالحركة المالية والنقدية والمصرفية وفق المعايير العالمية التي لا تستدعي مزيداً من الإجراءات أو التدابير تجاه لبنان".

كما أثار مسألة وقف المساعدات الأميركية لـ"وكالة غوث الفلسطينيين" (الأونروا)، لا سيّما في لبنان"، داعياً الإدارة الأميركية إلى "إعادة النظر بهذا القرار لما له من أثر سلبي على الاستقرار في لبنان".

وحول الوضع في شدّد برّي على "الحلّ السياسي لوضع حدِّ لهذا الزلزال الذي يعصف بالمنطقة".

من جهته، جدّد تيلرسون التأكيد على "أهمية الشراكة الأميركية - اللبنانية الوثيقة، حيث يعمل البلدان معاً لتحقيق أهداف مشتركة تعزّز سيادة لبنان واستقراره وازدهاره".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى