فهد استجوب أحد المتهمين بتفجير مسجدي التقوى والسلام

عقد المجلس العدلي الجمعة جلسة في قصر العدل برئاسة القاضي جان فهد والمستشارين القضاة جوزف سماحة، تريز علاوي، جان مارك عويس وناهدة خداج، في حضور ممثل النيابة العامة القاضي عماد قبلان، حيث باشر باستجواب احمد غريب احد المتهمين بتفجير مسجدي التقوى والسلام في في العام 2013.

استمرت الجلسة اكثر من ثلاث ساعات ونصف الساعة، دافع خلالها غريب عن نفسه قائلا: “اتهامي ظلم”.

وارجأ فهد الجلسة الى 12 كانون الثاني 2018 لمتابعة استجواب غريب من قبل جهة الادعاء التي تمثل ورثة الضحايا والجرحى، ومن قبل الدفاع.

وتقرر توجيه كتاب الى نقابة المحامين في لاتخاذ موقف من وكيل الموقوف الاخر في الملف يوسف عبد الرحمن دياب المحامي معن الاسعد الذي تخلف عن حضور الجلسة للمرة الثانية، وتكليف محام للدفاع عن دياب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بيت الزكاة والخيرات تصدر بيان حول تحرك بعض مستخدمين في البيت بإحتجاج علني

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة