غصن: أما آن الأوان لوضع حد للفساد؟

غصن: أما آن الأوان لوضع حد للفساد؟
غصن: أما آن الأوان لوضع حد للفساد؟

أشار النائب إلى أن “يوما بعد يوم تزداد الضغوط على المواطن ويزداد معها الوجع من فداحة ما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية”.

وسأل، عبر “”: “أين مؤسسات الرقابة لتلجم جشع بعض التجار؟ أين المحاسبة لكبح جماح الحيتان ومنع انزلاقنا نحو الأسوأ”.

وختم: “أما آن الأوان لوضع حد للفساد الذي ينهش جسد اللبنانيين لتزداد ثروات البعض؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى