"الأمور ليست جاهزة" انتخابياً داخل "البيت الأزرق"؟

"الأمور ليست جاهزة" انتخابياً داخل "البيت الأزرق"؟
"الأمور ليست جاهزة" انتخابياً داخل "البيت الأزرق"؟

بانتظار أن يعلن رئيس الحكومة أسماء مرشحي "" للانتخابات النيابية قريباً أسوة بالأحزاب الاخرى، تؤكد مصادره "أن الأمور ليست جاهزة".

وعلم " 24" من مصادر قيادية في التيار الازرق أن الترشيحات المحسومة في دائرة الثانية التي تتألف من 11 نائباً هي: الرئيس سعد الحريري والنائب والنائب باسم الشاب، أما الرئيس تمام سلام سيكون على لائحة كتلة لبنان أولاً، يقول المستقبليون، ان "سلام لا ينتمي الى تيارهم، فهو فقط حليف".

ومن الاسماء التي يتردد ترشيحها في بيروت الثانية عمر موصللي ولينا دوغان (سنة) ورئيس نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت ومصبوبات الإسمنت في لبنان، نزيه نجم عن المقعد الارثوذكسي بدلاً من النائب .

وتجدر الاشارة إلى أن النائبين الشيعيين سيكونان من حصة من اللائحة المناوئة للحريري، اما المقعد الدرزي سيشغله مرشح الحزب التقدمي الاشتراكي على لائحة المستقبل فيصل الصايغ.

فيما تأكد ان النائب بهية الحريري ستكون المرشحة الوحيدة عن المقعد السني في لائحة المستقبل في دائرة - جزين، أفادت المصادر ان لا فرصة أمام الرئيس للفوز بالمقعد الثاني الذي سيذهب للنائب السابق الذي سيخوض المعركة الانتخابية على لائحة . وكذلك من الصعب ان يترشح السنيورة في بيروت، وبالتالي قد يكون وزيراً في الحكومة المقبلة.

وفي ، تشير المصادر الى ان الحريري سيعيد ترشيح النائبين سمير الجسر و"أبو العبد" محمد كبارة، وفي المنية النائب كاظم الخير وفي الضنية النائب قاسم عبد العزيز أما النائب احمد فتفت فلا يزال موضع نقاش وتفاوض لجهة أما ترشيحه أو ترشيح نجله، علماً أن الاسماء الاخرى لم تحسم بعد.

أما في فتؤكد المصادر ان تيار المستقبل سيعيد ترشيح الوزير والنائب زياد القادري، وفي فإنه سيرشح النائب عاصم عراجي، بالاضافة الى أرمني يسعى جاهداً في المفاوضات الجارية ليكون من حصته. وفي الشوف تفيد المعلومات أن الحريري سيعيد ترشيح النائب محمد الحجار.

وأمام ما تقدم يمكن القول ان مرشحي المستقبل في البقاع الغربي وزحلة والشوف وبيروت الى حد ما حسمت، في حين ان العمل يجري لجوجلة مرشحي الشمال.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى