أخبار عاجلة
الدارجة المصرية: مصب ثلاث عاميات -
إيران.. اختراق أمني يكشف دور الحرس الثوري بسوريا -
مونديال 2022.. مليون دولار مقابل التصويت لصالح قطر -
الحريري اتصل بعون وبري: سأحضر احتفال الإستقلال -
تاريخ هانز هيرمان هوبه القصير للبشر -
المثقف العربي.. كثير من الإيرازمية قليل من اللوثرية -
فقدان المعنى -
الحريري هبط في فرنسا -

منافسة حامية في معركة طرابلس الانتخابية

منافسة حامية في معركة طرابلس الانتخابية
منافسة حامية في معركة طرابلس الانتخابية

أشارت مصادر وزارية لـ”الحياة” أن “بعض مواقف رئيس “” الوزير جبران باسيل باتت تعيق جهود “المستقبل” لتسويقه في شارعه ولدى محازبيه الذين لا يزالون يتعاطون معه بريبة وحذر”.

لذلك، فإن التحالف الانتخابي بين “المستقبل” و”التيار الوطني الحر” و”” في منطقة الشمال، وإن كان من السابق لأوانه تظهيره في الوقت الحاضر، فإنه يتراوح بين هبة باردة وأخرى ساخنة ولن يدخل في مفاوضات جدية يمكن أن توضع على نار حامية ما لم يسلم من يتطلع إلى تحقيقه بأن تمثيل “المستقبل” لن يقتصر على مرشحيه من السنّة وإنما يجب أن يتمثل بمرشحين مسيحيين وهذا لن يسلم به حتى الساعة باسيل الطامح إلى فتح معركة رئاسة الجمهورية في وقت مبكر ويتعامل مع الانتخابات النيابية على أساس أنها فرصته لتقديم نفسه وبدعم من حليفه “” على أنه الأوفر حظاً لخوضها.

وعليه، فإن خريطة التحالفات في دائرة – الضنية – المنية وفي دائرتَي عكار، وزغرتا – بشري – الكورة والبترون، ما زالت غامضة، وبقرار ضمني من القوى السياسية المعنية بها، لأن لا مصلحة لها في أن تبادر إلى حرق المراحل وكشف أوراقها الانتخابية التي يمكن أن تؤدي إلى إحداث خلل في كتلها النيابية في حال وجد بعض النواب الحاليين أنفسهم خارج اللوائح الكبرى.

ومع أن المقاعد النيابية تتوزّع على الشكل الآتي: عكار 7 نواب، طرابلس المنية – الضنية 11 نائباً وزغرتا – بشري – الكورة – البترون 10 نواب، فإن المعركة الانتخابية في دائرة طرابلس ستشهد منافسة حامية بدأت طلائعها تظهر منذ الآن على رغم أن المعنيين بها لا يزالون يلوذون بالصمت ولا يودّون الكشف عن تحالفاتهم وكأن أحدهم ينتظر الآخر “على الكوع” لعله يكون البادئ في إزاحة الستار عن تحالفاته.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الحريري هبط في فرنسا
التالى الحريري اتصل بعون وبري: سأحضر احتفال الإستقلال

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة