وفد قواتي التقى عودة: لالتزام حياد لبنان وكيانه ومحبته


لفت النائب السابق لرئيس الحكومة غسان حاصباني الى ان “ يحتاج الى رجالات دولة للحفاظ على ثقافته وكيانه وبحاجة الى مسؤولين لا ينظرون الى الخارج او يتركونه في اوقات الشدة”، مشددا على “حق اللبناني في التعبير وألا يخاف”، ومشيرا الى “الحاجة لمحبة الوطن ومحبة اللبنانيين لبعضهم البعض كما الى الاخلاق والانتماء”.

وأكد حاصباني، خلال لقائه مع وفد رفيع المستوى من حزب “القوات اللبنانية” موفدا من رئيس الحزب الدكتور ، متروبوليت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده في دار المطرانية، أنه “لا يمكن القبول بالمساومات او الهجرة”، وقال: “يجب التزام لبنان وحياده وكيانه ومحبته كي يكون هو الجامع بين اللبنانيين في هذه الاوقات الصعبة التي يمر بها البلد”.

ونقل حاصباني “تحيات جعجع وشكره لصاحب السيادة على مواقفه الوطنية والسيادية”، مؤكدا أنها “تنطلق من حرصه على الانسان والشرعية والسيادة والعدالة والمواقف الداعية الى الاصلاح والحياد والحفاظ على الشرعية”. وقال: “كلامه معنا مصدر إلهام وشد عزيمة لا سيما عند حديثه عن ان لبنان بلد الجميلة الفريدة، ولم يعد الوقت للكلام بل للفعل والعمل والوفاء الكلي للبنان”.

وختم بالاشارة الى ان عودة “مصدر إلهام من خلال مواقفه النابعة من محبة الانسان واهتمامه بخلاص الانسان وعيشه الكريم في بلد يؤمن ويحترم سيادته وشرعيته”.

وضم الوفد الى جانب حاصباني، النواب: ، وهبه قاطيشا، أنطوان حبشي وانيس نصار، الوزيرين السابقين مي شدياق وريشار قيومجيان، امين سر تكتل “الجمهورية القوية” النائب السابق فادي كرم، منسق منطقة بيروت في الحزب دانيال سبيرو، رئيس مكتب التواصل مع المرجعيات الروحية أنطوان مراد وعضو المجلس المركزي زياد شماس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى