نقابة المهن البصرية سلّمت حسن مذكرة بمطالبها

نقابة المهن البصرية سلّمت حسن مذكرة بمطالبها
نقابة المهن البصرية سلّمت حسن مذكرة بمطالبها

زار وفد من نقابة برئاسة النقيب أحمد شري وزير الصحة العامة حمد حسن، وبحث معه في أوضاع النقابة.

وأظهر حسن تفهما وإصرارا لناحية “تطبيق القانون الخاص بالمهن البصرية ومنع حصول بعض التجاوزات التطبيقية في ممارسة المهنة”.

من جهته، أعلن شري أن “الوفد طالب حسن بإقفال المحلات غير الشرعية وعدم بيع النظارات والعدسات اللاصقة في المستشفيات والصيدليات والعيادات لعدم التأثير سلبا على قطاع المهن البصرية”.

وأشار الى أن “النقابة تطالب بتطبيق القانون من حيث السماح للطلاب الذين أنهوا دراستهم بمزاولة المهنة”.

وسلم الوفد حسن مذكرة عما تعانيه المهنة من “مشاكل حالية بسبب تداعيات الأزمة المالية، خصوصا وأنها تعتمد على شراء المواد الطبية كزجاج النظارات الطبية والعدسات اللاصقة التي تدخل في مجال إصلاح النظر من الخارج وبالعملة الصعبة ما يشكل عبئا كبيرا يعجز العاملون في المهنة عن تحمله وتأمين الخدمات الطبية لذوي الإعاقة البصرية ولا سيما الأطفال وكبار السن”.

وطالب حسن “بدعم المهنة من خلال السعي لاعتبار المواد المستوردة من قبل اصحاب المهن البصرية بمثابة مواد ذات صفة طبية من ضمن المعدات الطبية المدعومة، وإدراج المواد من زجاج طبي وعدسات لاصقة ومحاليل من ضمن سلة صحية مدعومة من المصرف المركزي”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى