الحجار عن دياب: اشترطوا عليه الرئاسة مقابل عدم الاستقالة!

الحجار عن دياب: اشترطوا عليه الرئاسة مقابل عدم الاستقالة!
الحجار عن دياب: اشترطوا عليه الرئاسة مقابل عدم الاستقالة!

أشار عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد الحجار الى أن “مسألة الكهرباء هي القصة الفضيحة التي لم تتمكن الدولة من حلها خصوصا الوزراء المتعاقبين عليها الذين لا يرغبون بتحمل المسؤولية ويلقون الاتهامات على غيرهم عند فشلهم”.

ولفت الحجار، في حديث عبر “صوت كل ”، إلى أن “الطلب على الكهرباء يفوق بكثير قدرات معامل الانتاج”، معتبرا أن “المشكلة لطالما كانت تقع بين وزارتي الطاقة والمالية حول عقود الفيول وتيار المستقبل لم يعرقل ذلك يوما انما كان يضع الملاحظات”.

وقال: “قبل تكليف الرئيس حسان دياب اشترط عليه أفرقاء الحكومة الحالية إعطاءه الرئاسة مقابل عدم استقالته حتى في حال تدهور الاوضاع وهذا ما يحصل اليوم”، مشيرا في الوقت عينه الى أن “الرئيس غير راغب بالعودة الى رئاسة الحكومة في ظل استمرار السياسة المعتمدة حاليا”.

ورأى أن “أداء الحكومة والعهد معا أوصلا الامور الى مزيد من التأزم والانهيار، فمقاربة الحكومة لحل المشاكل التي يعاني منها البلد غير مسؤولة فهي تؤدي مهمة ادارة الاهتراء السياسي والاقتصادي وليس أكثر من ذلك”.

وتابع الحجار: “الكل يرغب بمساعدة لبنان إنما يجب على الحكومة إجراء الاصلاحات أولا وتطبيق فعليا لذا على والحكومة تقديم التنازلات لمصلحة لبنان”، مضيفاً “يجب وضع خطة اقتصادية يتم الاتفاق عليها من قبل كل الافرقاء وتحديدا حول الارقام الواردة فيها لإخراج البلد من أزمته”.

وشدد الحجار على أن “صوت القيادات الروحية مسموع ولطالما كان لموقع بكركي تاريخ في إعطاء رأيها في القضايا المفصلية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى