ماكرون: أزمة لبنان تتطلب مبادرات سياسية قوية

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن “الهدف الأوّل من زيارته هو التعبير عن تضامن الشعب الفرنسي مع الشعب الليناني بعد 4 آب وللوقوف إلى جانب الجرحى وأهالي القتلى والمتضررين”.

وأضاف، بعد عقد لقاء رباعي مع رئيس الجمهورية والرئيسين وحسان دياب في قصر بعبدا: “ يعاني أزمة اقتصادية ومالية منذ أعوام ويتطلب حلها مبادرات سياسية قوية وآمل ان تحصل التحقيقات بطريقة شفافة وتفسّر اسباب هذا الانفجار”.

وقال: “تحدثت مع الرؤساء بصراحة وشفافية عن إصلاحات مؤتمر سيدر ووقف الهدر والفساد، وعن هناك حاجة لإصلاح النظام المصرفي اللبناني ليكون أكثر شفافية”.

وعن المساعدات الفرنسية إلى لبنان، أعلن أن ” الدعم الفرنسي تُرجم بمساعدات وصلت الاربعاء الى لبنان واخرى تصل في الساعات المقبلة وسندعم بمواد غذائية وطبية وغيرها”.

وشدد على ان “التحقيقات لا بدّ أن تحصل بكل شفافية لمعرفة ما حصل فعلا وما تسبّب بالانفجار في ”، لافتًا الى انه “لمس الغضب الشديد الموجود في لبنان”.

بدوره، اكتفى عون بالقول امام وسائل الاعلام بإن “ ستساعد لبنان كثيرا”.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى