بلدية المروانية: للالتزام بقرارات “الداخلية” و”الصحة”

بلدية المروانية: للالتزام بقرارات “الداخلية” و”الصحة”
بلدية المروانية: للالتزام بقرارات “الداخلية” و”الصحة”

أشارت بلدية المروانية في بيان إلى انه “في ظل التزايد المخيف في أعداد المصابين بفيروس ، وفي ظل الخوف المتسارع من تفشي هذا المرض وعدم قدرة المستشفيات على إستيعاب الاعداد المتزايدة من المصابين، ولأننا في هذه البلدة الطيبة ما زلنا في هذه الفترة بمنأى عن الإصابات المباشرة بالفيروس وحفاظا على صحتكم، والتزاما بقرار والبلديات وبتوجيهات وزارة الصحة العامة ومجلس الوزراء، فإن بلدية المروانية تدعو الأهل والمواطنين الكرام الى الالتزام بما يلي:

أولا: تقفل من الساعة السادسة صباحا من يوم الجمعة في 21 آب 2020 ولغاية الساعة السادسة صباحا من يوم الاثنين في 7 أيلول 2020 كافة المؤسسات الخاصة والمحلات والأسواق التجارية والشعبية والمسابح والحدائق العامة والملاعب والنوادي الرياضية والمطاعم والمقاهي ومراكز الألعاب الالكترونية على أشكالها.

ثانيا: تمنع إقامة التجمعات الشعبية والمناسبات الاجتماعية على جميع أنواعها.

ثالثا: يمنع الولوج والخروج من وإلى الشوارع والطرقات بين الساعة السادسة مساء والسادسة فجرا من كل يوم طوال فترة الإقفال العام.

رابعا: في ما يتعلق بالفتح والإغلاق لبعض المحلات والمؤسسات المستثناة من هذا القرار، يتم مراجعة الشرطة البلدية أو الاطلاع على قرار وزير الداخلية والبلديات المنشور على موقع بلدية المروانية على الفايسبوك وصفحة موقع المروانية.

خامسا: يتوجب على جميع المحلات والمؤسسات المستثناة من هذا القرار ضرورة الالتزام بشروط السلامة العامة لجهة وضع الكمامات للعاملين لديها والتقيد بالتباعد الاجتماعي واستعمال أدوات التعقيم والبيع من خارج المحلات.

سادسا: تم تكليف القوى الأمنية التشدد في تطبيق قرار الإقفال العام وقمع المخالفات وتنظيم محاضر ضبط بحق المخالفين ومؤازرة الشرطة البلدية في الحالات الطارئة.”

وختمت: “حمى الله بلدتنا الحبيبة وبلدنا الغالي من كل سوء وأبعد عنا كل مكروه”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى