بعد اعتذار أديب.. تحركات احتجاجية وقطع طرقات

بعد اعتذار أديب.. تحركات احتجاجية وقطع طرقات
بعد اعتذار أديب.. تحركات احتجاجية وقطع طرقات

توافد مواطنون إلى ساحة الشهداء لـ”التعبير عن غضبهم مما آلت إليه الأوضاع، وخصوصا بعد اعتذار رئيس الحكومة المكلف مصطفى أديب”.

وحيا المحتجون أديب، معتبرين أنه “أثبت عدم تمسكه بالسلطة، وهمه الاستجابة لمطالب الشعب التي رفعها منذ بدء الحراك في 17 تشرين 2019″.

كما قطع محتجون مسارب ساحة عبدالحميد كرامي-النور في تضامنًا مع أديب واحتجاجًا على عرقلة مساعيه في تشكيل الحكومة، ورددوا هتافات تندد بالفساد وارتفاع سعر صرف الدولار، مطالبين أديب بـ”سحب اعتذاره لإنقاذ من الانهيار”.

كما قام عدد من المواطنين الطريق بالإطارات المشتعلة عند دوار إيليا في اتجاهات عدة، احتجاجا على “الوضع الاقتصادي وارتفاع سعر صرف الدولار”، مما أدى إلى زحمة سير في محيط الدوار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى