الكتائب: نحذّر من استثمار أحداث ارهاب فرنسا في لبنان

الكتائب: نحذّر من استثمار أحداث ارهاب فرنسا في لبنان
الكتائب: نحذّر من استثمار أحداث ارهاب فرنسا في لبنان

شدد جهاز العلاقات الخارجية في حزب الكتائب اللبنانية على انه يشجب “العمليات الإرهابية التي تطال مدنيين عزّل على خلفية تعصب ديني في التي لطالما حملت راية والتآخي والمساواة في العالم ولم توفر جهدا في الوقوف إلى جانب وشعبه وبخاصة في المراحل الصعبة.”

وأكد الجهاز على رفض حزب الكتائب لكل أنواع القتل والتبريرات الفارغة ويعتبرها أقبح من الذنب نفسه “خاصة وأن الله لا يحتاج لمن يدافع عنه عبر قطع الرؤوس من هنا ومظاهرات غاضبة من هناك في مشاهد تعيد البشرية في التاريخ لعصور ولّت.”

وحذر من استثمار البعض لهذه الأحداث في الداخل اللبناني لتمرير الرسائل في كل الاتجاهات بينما نحن في أمسّ الحاجة الى فكّ عزلة لبنان الدولية التي تنعكس بصورة مباشرة على الأوضاع الاجتماعية والمالية.

وطالب الأجهزة الأمنية بالتدخل بحزم إذا ما خرجت الحركات الاحتجاجية عن خطها السلمي كما حصل في غزوة الأشرفية عام 2006.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى