أخبار عاجلة
بو صعب: على الجميع أن يكونوا متواضعين بمطالبهم -
مياه بيروت وجبل لبنان سليمة وخالية من الجراثيم -
إيران: فيتو ثلاثي في أوبك ضد المقترح السعودي -

فاجعة اغترابية: ابن الـ 23 طُعن حتى الموت في كندا.. ومناشدات من أهله لنقل جثمانه إلى لبنان

فاجعة اغترابية: ابن الـ 23 طُعن حتى الموت في كندا.. ومناشدات من أهله لنقل جثمانه إلى لبنان
فاجعة اغترابية: ابن الـ 23 طُعن حتى الموت في كندا.. ومناشدات من أهله لنقل جثمانه إلى لبنان

كتب حسين درويش في صحيفة "الديار": لم تستطع بلدة مجدلون البقاعية طي الفاجعة التي حلت بابنها حسن خير الدين ابن الـ 23 ربيعا الذي لم ينجز اطروحته حول سيطرة اليهود على الاقتصاد العالمي.

تعمد القتلة من خلال جريمتهم المروعة في بيت الطلبة في جامعة هاليفكس في كندا في الرابع عشر من الجاري ان يتركوه ينزف في غرفته لساعتين ونصف الساعة حتى الرمق الاخير فلفظ انفاسه الاخيرة قبل ان يصل الى المستشفى وما زالت الجثة في برادات احدى المستشفيات منذ اكثر من عشرة ايام ويعمل عمومته جاهدين للتواصل مع وزارة الخارجية ويناشدون وزير الخارجية والمغتربين العمل من اجل نقل الجثة من كندا الى لان حسن يحب بلده حبا لا يوصف وحرام ان ندفنه بعيدا عن مسقط رأسه في مجدلون.

امام منزل جده المتواضع وبنفس الاسم الذي سمي فيه حسن على اسم جده اتشح منزل العائلة بالسواد ونصبت خيمة العزاء وبدأ الاهل والاقارب باستقبال المعزين.

اقرباء حسن لم يستفيقوا من هول الصدمة والجريمة المروعة التي اودت بحياة ابنهم عمدا بخنجر طعنه به الغلاة من بين الاضلع صعودا وغرزوه بالقلب ولم يتركوه او يغادروا الغرفة حتى تأكدوا واطمأنوا بان الطعنة اخذت منه مقتلا قبل ان يغادروا ويتصل احدهم بالجهات المختصة من اجل انقاذه.

واذا استراح ضمير القتلة على فعلتهم بجريمتهم البشعة والمروعة بقتل حسن بين كتبه وابحاثه فان ضمير اهله لن يرتاح حتى كشف القتلة واهداف فعلتهم ونواياهم.

فيما هم يتطلعون بعين الرضى عن اداء الجالية اللبنانية في كندا ومساعدتها للعائلة

مريض القلب علي خير الدين والد حسن الذي يملك شركة في مجال الاخراج والاعلان في لم يستطع انتظار الاجراءت الروتينية للحصول على تأشيرة من دبي حيث عنوان شركته تو ديجتال ادفرتايسنع.

حصل الوالد المفجوع الذي لم يستوعب هول الصدمة على التأشيرة الاميركية بساعات وكان يحلم بان يرى ولده خريجا.

لقد اوصلت به التأشيرة الى ميتشغن ومنها سينتقل برا الى كندا لاختصار الوقت لاحتضان ولده حيث سبقته الى هناك زوجته المفجوعة الى كندا بعدما وضعت حداً لرحلتها الى لبنان عندما اتت لزيارة والدتها المريضة.

جدة حسن ملكة خير الدين 75 عاماً تقول كل ما اتمناه هو رؤية حسن بين احضاني قبل ان يدفن في بلدة مجدلون بين اترابه واحبابه واقاربه، وطالبت وزير الخارجية جبران باسيل المساعدة بنقل جثمان حفيدها حسن الى لبنان ليدفن في مسقط رأسه مجدلون.

عم المغدور ياسر خير الدين يقول لم نعرف بعد اسباب ودوافع القتل العمد او هوية المتورطين.

شقيقي علي والد حسن يلزمه اكثر من عشر ساعات للوصول الى المستشفى وبعد 18 ساعة طيران سينتقل من اميركا الى كندا بسبب تاخر موعد حصوله على التأشيرة الكندية والسفارة الاميركية منحته التاشيرة بغضون ساعات وهو مضطر لتجاوز الحدود الاميركية الكندية من ميتشغن الى كندا.

يقول ياسر كان حسن من ابرع الطلاب المميزين في مجال تخصصه في مادة الاقتصاد وكان عنوان اطروحته حول سيطرة اليهود على مقدرات العالم من خلال الاقتصاد.

ويضيف كان حسن يحلم في ان يعود الى لبنان من اجل محاربة الفساد وكان بدو يجرب يشتغل ببلده لان الوطن يستاهل وكان يحب بلده كما هو بالمنيح بالعاطل كما يقول.

(الديار)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عون مُصرّ على الفريق الوزاري وتصاعد المطالب للحريري بـ”حصة مساوية”
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما هو المسلسل الرمضاني المفضل لديكم؟

الإستفتاءات السابقة