قبيسي: اننا بحاجة لموقف عربي على مستوى حدث إعلان القدس عاصمة إسرائيل

قبيسي: اننا بحاجة لموقف عربي على مستوى حدث إعلان القدس عاصمة إسرائيل
قبيسي: اننا بحاجة لموقف عربي على مستوى حدث إعلان القدس عاصمة إسرائيل

اكد النائب هاني قبيسي في حفل اقيم في بلدة زفتا الجنوبية انه “لا يمكن لاسرائيل ان تنتصر على وعلى اي من التي تحمل مواصفاتنا وارادتنا، ونحن أنعم الله علينا بالامام القائد السيد موسى الصدر الذي نقلنا من واقع الحرمان الى واقع الجهاد والتضحية، لان الحرمان والتخلص منه بحاجة الى جهد وانماء وتعب، وهذا ما حمل أمانته دولة الرئيس بكل جد لينقل هذه المنطقة الى واقع افضل، التحديات كبيرة والتهديدات ما زالت هي هي، ما سمعناه بالامس من قرارات تبيح المحرمات على مستوى ، هذه المدينة المباركة التي باركها الله سبحانه وتعالى. نسمع قرارات جديدة ليست غريبة علينا، بان من اتخذ القرار باستباحة القدس وجعلها عاصمة لاسرائيل هو الداعم الدائم للصهاينة باحتلالهم لفلسطين، وهو الداعم الدائم لاسرائيل باعتداءاتها على الدول العربية جمعاء وعلى لبنان ومصر وسوريا”.

اضاف: “ان الامام الصدر قال ان شرف القدس يأبى ان يتحرر الا على ايدي المؤمنين الشرفاء، ان دل الامر على شيء، فان طريق المقاومة هي الطريق الوحيدة للتخلص من الاعداء، وان لغة البندقية هي اللغة الوحيدة التي يفهمها الصهاينة لتحرير القدس من رجس الاحتلال لتبقى هذه المنطقة عزيزة ابية. اهل الجنوب هم من هزموا الالة العسكرية الاسرائيلية وانتصروا عليها بفكر موسى الصدر، وهو القائل ان شر مطلق، على العرب اثبات مواقف بمستوى قضية ، المطلوب تعاضد عربي واسلامي حول القدس، لكي نتمكن من اعادة هذه الارض الى طهارتها ونقائها. مع الاسف هناك غياب عربي وعدم اهتمام رسمي بهذه القضية، ما يجعل من اسرائيل دولة متغطرسة، بعدما انجر البعض في الامة العربية الى ربيع عربي مضرج بالدم والى خلافات بالتآمر على بعضهم البعض فتركت فلسطين والقدس بين ايدي الصهاينة”.

واردف قبيسي: “انهم في هذه الايام يستدعون الارهاب تحت عنوان الربيع العربي، نحن في لبنان حمينا هذا الوطن امام ضعف العرب وانجرارهم الى ربيع عربي، ان اللبناني رفع ادانته واستنكاره واستهجانه للقرار الذي صدر بالامس على لسان رئيس الاميركية بما يتعلق بالقدس، ان لبنان انتصر على الازمة الاخيرة بالموقف الفريد من نوعه من خلال التلاقي بين اللبنانيين على حماية لبنان.

وأضاف: نحن نقول ان الواجب الوطني العام يحتم على الجميع الالتزام بمبدأ المقاومة وبتحرير الارض، لان فلسطين دولة عربية أحتلت من الإسرائيليين والقدس تدنس هذه الايام بان تحرم من ان تكون عاصمة للشعب الفلسطيني، نحن في لبنان مسلمين ومسيحيين نتفاعل مع هذا الحدث وفي كل الاديان فيما غارق في مشاكله ولا يتخذ الموقف الصحيح، الجامعة العربية لا تجتمع الا لتتآمر على بعضها البعض وهم لا يجتمعون الا لاسقاط أحدهم”.

وتابع النائب قبيسي: “اننا بحاجة لموقف عربي يكون على مستوى الحدث من خلال ادانة القرار الاميركي اعتبار القدس عاصمة للكيان الغاصب اسرائيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شد الحبال بين الرئاسة الثانية و"الخارجية" مستمر.. وباسيل كان يعوّل على بيان "عمّه"!
التالى بيت الزكاة والخيرات تصدر بيان حول تحرك بعض مستخدمين في البيت بإحتجاج علني

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة