جوزيف طربيه: ودائع المواطنين في أمان

جوزيف طربيه: ودائع المواطنين في أمان
جوزيف طربيه: ودائع المواطنين في أمان

أمل رئيس الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب الدكتور جوزف طربيه في “تأليف الحكومة الجديدة سريعًا، ووفقا لما يطالب به الشعب والحراك المدني، وما تنظر إليه المرجعيات في الداخل والخارج. والمطلوب من هذه الحكومة معالجة الأوضاع الاقتصادية والمالية وليس مقاربتها فقط لأن الوضع قابل للمعالجة وخلاصتها تبدأ بمعالجة مديونية الدولة”.

ورأى، بعد زيارته البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في بكري لتهنئته بعيد الميلاد، أن “الانعكاسات السلبية التي حصلت سواء على القطاع المصرفي أو على باقي الصعد ناتجة من العجز الفادح لميزانية الدولة والانفاق المتمادي وعدم وضع موازنة صادقة يعبر فيها فعليًا عن صحة الواردات، وإلا نكتفي فقط بصرف النفقات مما أدى إلى عجز غير منتظر أساء إلى المشهد المالي والائتماني والمصرفي”.

وأكد أن “ودائع المواطنين وغيرهم في أمان، والقطاع المصرفي اتخذ إجراءات تتيح حماية هذه الودائع، والدولة تضع تشريعات لرفع قيمة ضمان معظم الودائع في ، فلا خوف على المودعين ولا على ودائعهم”، مشيرًا إلى أن “مصرف لبنان قادر على الحفاظ على سعر صرف الليرة إذا ما التزمت الدولة موازنة شفافة، صادقة ومتوازنة تضمن عصرًا جديًا للنفقات يتيح إيجاد التوازن بين كفتي الواردات والنفقات”.

ومن زوار بكركي على التوالي: سفير لبنان في فوزي كبارة على رأس وفد من مجلس العمل والاستثمار اللبناني ورجال الأعمال اللبنانيين في المملكة العربية السعودية، بطريرك الأرمن الكاثوليك غريغوريوس بطرس العشرون، نائب رئيس مجلس النواب إيلي الفرزلي والوزير السابق جهاد أزعور وشقيقه أنطوان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى