خبيرة عاينت المستشفى اللبناني-الفرنسي في زحلة.. والنتيجة؟

خبيرة عاينت المستشفى اللبناني-الفرنسي في زحلة.. والنتيجة؟
خبيرة عاينت المستشفى اللبناني-الفرنسي في زحلة.. والنتيجة؟

أعلنت المصلحة الوطنية لنهر الليطاني أن “الخبيرة الدكتورة كارول السخن، زارت المستشفى اللبناني- الفرنسي في ، بتكليف من القاضي المنفرد في محكمة جزاء زحلة، حيث كان الهدف الكشف عليه وتحديد ماهية النفايات الناتجة عنه، وتبيان ما إذا كانت هناك معالجة للنفايات الطبية السائلة والصلبة قبل التخلص منها في المجاري العامة وفي حاويات النفايات”.

وأشارت، في بيان، إلى أن “السخن جالت في أقسام المستشفى حيث عاينت عن كثب كل الغرف وكل مخارج الصرف الصحي والصرف الطبي الذي ينتج عن التعقيم والعمليات الجراحية وغسيل الكلى ومختبرات الدم، وقاربت الخبيرة معطيات أرض الواقع بالخريطة المفصلة التي استحصلت عليها من جانب ادارة المستشفى”.

وأضافت: “تفقدت الخبيرة شبكة مجاري الصرف الصحي، وتبين ألا وجود لأي معالجة للصرف الطبي قبل صرفه مع الصرف الصحي إلى الشبكة العامة لبلدية زحلة، حيث أفادت السيدة سينتيا رياشي، المسؤولة عن الجودة في المستشفى، أن الصرف السائل تتم معالجته بإضافة المعقمات إليه قبل صرفه في المجاري الصحية، وأن المستشفى في صدد إعداد دراسة تقييم الأثر البيئي، وزودت الخبيرة بنسخة عن العقد الموقع مع شركة SES المختصة في هذا المجال، وذلك بهدف الوقوف على طبيعة النفايات الناتجة، تمهيدًا لإنشاء وحدة المعالجة المناسبة. أما بالنسبة للنفايات الطبية الصلبة، أفادت السيدة رياشي أن هذه النفايات يتم تسليمها دوريا، وبموجب إيصال، إلى شركة Arc en ciel لجمع النفايات الملوثة والمعدية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى