أسماء ستحضر في حكومة الـ18 وزيراً المنتظرة

أسماء ستحضر في حكومة الـ18 وزيراً المنتظرة
أسماء ستحضر في حكومة الـ18 وزيراً المنتظرة

علمت «الجمهورية» انّ تَمسّك «» بإعادة توزير كل من وزير شؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي ووزيرة الطاقة ندى البستاني ووزير الاقتصاد منصور بطيش كان من المعوقات التي تؤخر الولادة الحكومية، ما دفع حركة «أمل» الى التمسّك بإعادة توزير حسن اللقيس في وزارة الزراعة و«» بالدكتور جميل جبق في وزارة الصحة، وتيار «المردة» بيوسف فنيانوس في وزارة الاشغال. وبنتيجة الاتصالات أمس سحب «التيار» وزراءه فردّ الآخرون بسحب وزرائهم، وتقرر ان تكون الحكومة خالية من اي وزير سابق في حكومة تصريف الاعمال او اي من الحكومات السابقة. ولكن التشكيلة الوزارية المنتظرة، وحسب ما تسرّب منها، تظهر وكأنها محاصصة وزارية مقنّعة عبر أسماء غير حزبية، وستتكوّن الحكومة من 18 وزيراً موزعين مناصفة بين المسيحيين والمسلمين:

ـ للمسيحيين 9 وزراء: 4 وزراء للموارنة و3 للروم الارثوذكس ووزير للروم الكاثوليك وآخر للأرمن، وعرف من الاسماء المطروحة دميانوس قطار (ماروني) وديع العبسي (أرثوذكس).

ـ للمسلمين 9 وزراء: 4 وزراء للشيعة 4 وزراء للسنة ووزير للدروز.

وعلم انّ من الاسماء المطروحة للحصة الشيعية: غازي وزني (لوزارة المال)، عبد الحليم فضل الله، علياء المقدار، ودكتور من آل قاسم.

ومن الاسماء المطروحة للحصة السنية، الى الرئيس المكلف، كلّ من طارق المجذوب او عبد الرحمن البزري، عثمان سلطان (لوزارة الإتصالات)، والعميد المتقاعد في مخابرات باسم خالد أو العميد البحري المتقاعد حسني ضاهر (لوزارة الداخلية).

ومن بين الاسماء المرشحة لتمثيل الطائفة الدرزية غسان العريضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى