الاساتذة المتمرنون في "التربية": لا خلاف على حقنا

الاساتذة المتمرنون في "التربية": لا خلاف على حقنا
الاساتذة المتمرنون في "التربية": لا خلاف على حقنا

أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن رئيس لجنة الأساتذة المتمرنين لوظيفة استاذ تعليم ثانوي في كلية التربية وسيم ناصر ألقى كلمة باسم المعتصمين في ساحة رياض الصلح استهلها بتقديم التهنئة بعيد المعلم.

وقال: "في التاسع من آذار اليوم تلاميذنا يحتفلون تكريما لنا ونحن امام وعود المسؤولين للمطالبة بحقنا في الدرجات الست لذا توجهنا دون العيد عندما شعرنا بظلم لم يعد محمولا وذلك بعد ان اصبحنا عرضة لانكسار المجهول ورواتبنا الشهرية قاربت المليون التي لا تكفي رحلة ساعة لأولادكم ودون الحد الأدنى للأجور".

وأشار الى أنه "حق طالت المطالبة به مع أنه لا خلاف عليه وأصبح واضحا لكل ذي عقل ولكن الأيادي طالته وجعلته أرجوحة تتلاعب بمصائرنا رغم تصديقه في محضر إحدى جلسات مجلس النواب واعتراف عدد من الوزراء به".

أضاف: "لذا جئنا وتجمعنا تبعا لوعد رئيس الحكومة ووزير التربية مروان حمادة أن ملفنا سيكون على طاولة أول جلسة لمجلس الوزراء تمهيدا لحله ومرت الجلسات وما زلنا بالانتظار مع أمل طرحه في الجلسة المقبلة فأين أصبح الوعد؟

وختم: "سنعايد كل معلم من مكاننا وخاصة من حضر متكبدا العناء بعد العناء رافعا راية الحق التي لا تنطفئ ولا تهين".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بولا يعقوبيان: لن أكون داخل أي تكتل نيابي حتى لو كان مستقلاً
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

ما رأيك بالشكل الجديد للموقع؟

الإستفتاءات السابقة