الصراف: هذه أهمية مؤتمر روما

الصراف: هذه أهمية مؤتمر روما
الصراف: هذه أهمية مؤتمر روما

كشف وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصراف ان "مؤتمر روما الذي سينعقد غدا لدعم القوى العسكرية اللبنانية سيجمع والعراق وقطر والسعودية والمغرب والجزائر وتونس، إضافة إلى المجموعة الأوروبية والولايات المتحدة والأمين العام للأمم المتحدة"، لافتا إلى "أن مؤتمر روما لا يعتبر مؤتمرا لإعلان التزامات مالية، إنما تكمن أهميته كمؤتمر سياسي يجدد فيه المجتمع الدولي دعمه والتزامه بمؤسسات الدولة اللبنانية العسكرية والأمنية، ويركز من خلاله أن أمن واستقراره يشكلان عنصرا أساسيا فى استقرار المنطقة ككل".

وأشار الصراف إلى "الاهتمام الملحوظ الذي يظهره العالم لما يحدث في منطقة الشرق الأوسط من أزمات".

الصراف وخلال لقائه بالجالية اللبنانية في الدوحة، على هامش مشاركته في مؤتمر ومعرض "ديميدكس "، بحضور السفير إبراهيم فخرو مدير المراسم في وزارة الخارجية القطرية، والعميد مبارك راشد السليطي ممثلا عن وسفير لبنان لدى دولة حسن نجم، أكد "أن رسالة لبنان الواضحة هي السلام"، مشددا على أن "لبنان لن يعتدي على أحد ولكنه لن يسمح بأن يعتدى عليه". واعتبر الصراف أن "الجالية اللبنانية في الدوحة تلعب دورا اساسيا في توطيد العلاقات بين البلدين".

ودعا الوزير الصراف اللبنانيين المقيمين في قطر إلى "المشاركة في المقبلة واختيار من يجدونه مناسبا"، مضيفا "أن صوتهم يساهم في بناء معالم المستقبل في لبنان".

إلى ذلك، أشاد وزير الدفاع اللبناني بدولة قطر والدعم المستمر الذي تقدمه للبنان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى