احتجاج للجسم الطبي بمستشفى رياق اثر تعرض احد الاطباء لاطلاق نار

احتجاج للجسم الطبي بمستشفى رياق اثر تعرض احد الاطباء لاطلاق نار
احتجاج للجسم الطبي بمستشفى رياق اثر تعرض احد الاطباء لاطلاق نار

نفذ الجسم الطبي والإداري في مستشفى رياق العام اعتصاما امام باحة المستشفى على خلفية تعرض احد الأطباء لاطلاق نار.

وألقت رئيسة اللجنة الطبية في المستشفى ليلى السيد قاسم كلمة شددت فيها على “تضامن الجسم الإداري، واستنكار ما حصل مع زميلنا الدكتور علي هزيمة، والوقوف الى جانب النقابة داعمين ومصرين على تحقيق حصانة الطبيب في بلد كثرت التداعيات فيه، كما يهمنا ان نؤكد ان لا علاقة لاتعاب الأطباء ولا اللجنة الطبية ولا الادارة بما حصل”.

من جهته، أشار مدير المستشفى الدكتور محمد عبد الله الى ان اشكالا حصل مع الدكتور هزيمة منذ خمسة أيام”، مؤكدا ان إدارة المستشفى واللجنة الطبية تستنكران هذا الاعتداء وتدينانه”، مشددا على “الوحدة والتضامن”، آملا “عدم تكرار ما حصل”. وطالب نقابة الأطباء “بتأمين الحصانة للاطباء في كل لدعم حصانة الطبيب”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى