العسكريون المتقاعدون في “التيار” دانوا الاشكالات التي رافقت الاحتجاجات الاخيرة

العسكريون المتقاعدون في “التيار” دانوا الاشكالات التي رافقت الاحتجاجات الاخيرة
العسكريون المتقاعدون في “التيار” دانوا الاشكالات التي رافقت الاحتجاجات الاخيرة

نددت اللجنة المركزية للعسكريين المتقاعدين في “” في بيان بـ “الإشكالات الأمنية التي رافقت الاحتجاجات الأخيرة في ساحة الشهداء”.

وشددت على “شجب أعمال التعدي التي قامت بها مجموعات مشبوهة على الممتلكات العامة والخاصة، واستعمال العنف ضد القوى الأمنية والعسكرية المكلفة حماية أمن المتظاهرين”، لافتة الى أن “هذا ما سبق أن حذرت منه عشية الاحتجاجات انطلاقا من حملات التجييش والتحريض التي سبقتها واستخدام مصطلحات انقلابية على الدولة والحكم، وشعارات مثيرة للفتنة غير معهودة سابقا”.

وأشارت إلى أن “حرية التعبير التي كفلها الدستور، تفقد قانونيتها وشرعيتها إذا تحولت إلى وسيلة لدى البعض لاستباحة الأرواح والأرزاق وإشاعة الفوضى وإثارة الفتن، فلا شيء يتقدم على حماية الأمن والاستقرار والعيش المشترك بين اللبنانيين، كما أن مسيرة الاصلاح ومكافحة الفساد التي يجهد في سبيلها العهد بقيادة رئيس الجمهورية، لا تتم مساندتها بصب الزيت على النار والاستهداف الغوغائي الممنهج لكل شيء، وصولا إلى ضرب مقومات الدولة والوطن”، مؤكدة أن “هذا السلوك العبثي مصيره الفشل حتما في ظل يقظة والقوى الأمنية ووعي جميع المخلصين لهذا الوطن”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى