الاستقرار السياسي انعكس تسريعاً للخطوات في ملف النفط والغاز

الاستقرار السياسي انعكس تسريعاً للخطوات في ملف النفط والغاز
الاستقرار السياسي انعكس تسريعاً للخطوات في ملف النفط والغاز

احتفل اللبنانيون، الخميس، بدخول رسمياً إلى نادي الدول النفطية بعد إقرار مجلس الوزراء، خلال جلسته، التي عُقدت في القصر الجمهوري ببعبدا، بند تلزيم البلوكين البحريين 4 و9 لتجمع شركات “ايني الإيطالية، توتال الفرنسية، نوفاتيك الروسية”، مما يعني منح رخصتين لاستكشاف وإنتاج النفط في هذين البلوكين.

وقالت مصادر متابعة لـ”الجريدة”، أمس، إن “الاستقرار السياسي الذي بدأت تعيشه البلاد، والأجواء الإيجابية التي تعمّمها غالبية القوى السياسية، انعكس على ضرورة تسريع الخطوات في ملف النفط والغاز، وهو ما حصل من تلزيم للبلوكين في جلسة الخميس”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى