قرارات لمجلس الدفاع الأعلى بعد اهتزاز الامن في بعلبك

قرارات لمجلس الدفاع الأعلى بعد اهتزاز الامن في بعلبك
قرارات لمجلس الدفاع الأعلى بعد اهتزاز الامن في بعلبك

بعد التطورات الأمنية التي سجلت في الأيام الأخيرة في مدينة ، قرر المجلس الأعلى للدفاع اتخاذ التدابير الامنية اللازمة لتعزيز الامن في البقاع عموماً وبعلبك خصوصاً. واوصى مجلس الوزراء تنفيذ المشاريع الانمائية الخاصة بالمنطقة وذلك بعد اجتماع في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد . وابقى المجلس على مقرراته سرية تنفيذا للقانون.

وحضر الاجتماع رئيس مجلس الوزراء ، ووزراء المال علي حسن خليل، الدفاع الوطني يعقوب الصراف، الداخلية والبلديات والعدل سليم جريصاتي، ودعي ايضا المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود، مفوض الحكومة لدى القاضي بيتر جرمانوس، قائد العماد جوزاف عون، المديرون العامون للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، لقوى الأمن الداخلي اللواء ، لأمن الدولة اللواء طوني صليبا وللمجلس الاعلى للدفاع اللواء الركن سعدالله الحمد، مدير المخابرات في الجيش العميد الركن أنطوان منصور، رئيس في العميد منح صوايا، رئيس فرع المعلومات في العقيد خالد حمود الى المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور أنطوان شقير والمستشار الأمني والعسكري لرئيس الجمهورية العميد المتقاعد بولس مطر.

وكانت سبقت الاجتماع خلوة بين عون والحريري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى