باسيل: إذا ذهبت القدس نذهب جميعاً معها

باسيل: إذا ذهبت القدس نذهب جميعاً معها
باسيل: إذا ذهبت القدس نذهب جميعاً معها

القى وزير الخارجية والمغتربين كلمة في القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الاسلامي التي تعقد في اسطنبول، أكد فيها أن “ إستهزأت بنا جميعاً وبالشرعية الدولية وإختارت الذكرى السبعين للنكبة لإفتتاح سفارة في ، وتعمّدت أن تنكبنا مرة أخرى برقصة موت وقهقهة إجرامٍ، فقتلت عمداً، مواطنين فلسطينيين عزل في ظهورهم، وعلى حدود أرضهم في ”.

واعتبر أن “الأميركي نفذ وعده بعد أكثر من مئة عامٍ على تنفيذ الإنكليزي لوعده، والإسرائيلي في الحالتين نفّذ بطشه، لأننا لم نفعل سوى البيانات الورقية والخطابات الخشبية، ولم نفهم أن المقاومة هي السبيل الوحيد، كما فعل لبنان الصغير وحيداَ بين أشقائه الكبار”.

وقال:”لبنان البارحة، بادر حيث لا يجرؤ غيره وتقدم بشكوى بمثابة إخبار الى المحكمة الجنائية الدولية بما يسمح به نظامها بملاحقة مجرمي الحرب ومرتكبي الجرائم ضد الإنسانية، فهل سيجرؤ أحد على مساندة ، وهل سيجرؤ المؤتمر الإسلامي على تبني شكوانا أو تقديم شكوى اخرى  لإحقاق العدالة؟”

ولفت الى أن “لبنان الرسالة، مؤتمن على القدس بتنّوعها، بحكم نموذجه الإنساني التعددي، وهو علمّته تجربة الدماء والأحزان، إن إسرائيل لا تفهم إلا بمنطقها، فإما ان نأخذ تدابير رادعة يحسب لها ألف حساب وتجبر إسرائيل على التراجع، وإما نحن في تراجع دائم نحو أمة مفككة”.

وقال:”إذا ذهبت القدس، نذهب جميعاً معها، ونحن إخترنا أن نبقى معها”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى