كنعان: سواحلنا ليست للنفايات وبحرنا ليس للمجارير

كنعان: سواحلنا ليست للنفايات وبحرنا ليس للمجارير
كنعان: سواحلنا ليست للنفايات وبحرنا ليس للمجارير

أكد امين سر “تكتل التغيير والاصلاح” النائب رفضه توسيع المطامر لانها توسيع للمقابر وسواحلنا ليست للنفايات وبحرنا ليس للمجارير والحل بمعامل تمويلها اوروبي”.

وفي حديث للـ”mtv”، اعتبر كنعان أن “موقفنا قلناه منذ العام 2015، والكتلة الوزارية الوحيدة التي صوتت ضد الخطة في حكومة تمام سلام كانت كتلة التيار”، مشيرا إلى أن “هناك من يريد وضعنا أمام الامر الواقع، على قاعدة إما توسيع المطمر وإما رمي النفايات في الشارع، وهؤلاء هم الذين استفادوا من ملف النفايات على مدى السنوات الماضية”.

وناشد كنعان مجلس الوزراء التروي، معتبرا ان “اي قرار يجب ان يكون مدروسا مع نية جدية لبناء معامل في فترة قياسية، وستكون هناك معارضة لتوسعة المطامر”.

وفي ملف الموازنة، اكد انه اذا “التزمت الحكومة باحالة مشروع موازنة العام 2018 الى في كانون الثاني المقبل، تكون المرة الاولى التي تصل فيها منذ سنوات في بداية السنة المالية”، معتبرا في حديث الى الـ”” ان “ترافق اقرار الموازنة مع الاصلاحات يعطي ثقة كبيرة بلبنان على الصعيد المالي والاقتصادي”.

وسأل: “الى متى سيستمر برنامج الـundp الموقت والذي يكلف خزينة الدولة 14 مليارا سنويا، والى متى سيستمر اعتماد الابنية المؤجرة بقيمة 114 مليارا سنويا فيما هناك تعهد من الحكومة بانشاء مجمع موحد بقيمة 50 مليار ليرة ويوفر مئات المليارات سنويا؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى