حرب: هناك محاولة من قبل السلطة المهيمنة على القضاء لتسخيره خدمة لمصالحها الشخصية

حرب: هناك محاولة من قبل السلطة المهيمنة على القضاء لتسخيره خدمة لمصالحها الشخصية
حرب: هناك محاولة من قبل السلطة المهيمنة على القضاء لتسخيره خدمة لمصالحها الشخصية

اعتبر النائب بطرس حرب أن قضية مارسيل غانم تضع البلاد على مفصل اساسي يحدد مصير نظامنا السياسي، لافتا الى أن هناك محاولة من قبل السلطة المهيمنة على القضاء لتسخيره لخدمة مصالحها الشخصية، خصوصاً وأنّها سارعت إلى تعيين بعض الأسماء.

ولفت حرب، في مؤتمر صحافي في دارته في الحازمية، وسط مشاركة شخصيات سياسية وإعلامية وقانونية حضرت لاعلان تضامنها مع مارسيل غانم ، الى أن القضية اليوم ليست قضية مرسيل غانم وجان فغالي بل تتعداهما لتطال وجود نظامنا القائم على الحريات العامة، وأكد عدم التنازل عن حق مارسيل غانم في تقديم الدفوع الشكلية قبل التحقيق ، مبديا الاستعداد للمثول امام القضاء من دون تنفيذ مذكرة الاحضار التي تهدف الى اهانة غانم، بحسب قوله.

وأعلن حرب أنه قرر تقديم طلب رد القاضي نقولا منصور وتعيين بديل عنه لمتابعة التحقيق وفق الاصول القانونية، مشيرا الى أنه تقدم بشكوى الى التفتيش القضائي بحق القاضي منصور.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى