إهانة جديدة للشعائر الدينية… الصليب على سحاب للأحذية

نشر الأب ميشال عبود عبر صفحته على الـ”فايسبوك” صوراً لأحذية تتدلى من سحاباتها إشارة الصليب.

وذكر الاب عبود أن هذه الأحذية موجودة لدى “مرعي مول” في بحمدون.

ليست المرة الأولى التي تتجاوز فيها “ابتكارات” الموضة حدود الأخلاق وتتعدى على الرموز الدينية، ففي السابق أيضاً رسم شعار الصليب على الاحذية، واستبدل في ابتكار موصوف، بجمجمة طبعت على المسابح، كما استبدل وجه مريم عذراء غودالوبي بجمجمة.

فإهانة الرموز الدينية بات مسلسلاً موسمياً، ولا بد للأجهزة الأمنية التصدي له، لأنه لا يجوز أن تستعمل الموضة لتمرير الإهانات والإعتداء على المعتقدات. فلكل شيء حدود.

على الأجهزة الأمنية التحرك السريع ووضع حد لهذه التجاوزات، علها تكون المرة الأخيرة التي نضطر فيها الى كتابة هذا النوع من الأخبار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى