الأسمر: إما أن يعطوا الناس حقوقها وإما سنحصل عليها بالقوة

الأسمر: إما أن يعطوا الناس حقوقها وإما سنحصل عليها بالقوة
الأسمر: إما أن يعطوا الناس حقوقها وإما سنحصل عليها بالقوة

نفذ موظفون ومصروفون من جريدة البلد والوسيط وانتغرا اعتصاما أمام مطابع جريدة السفير شارك فيه رئيس الإتحاد العمالي العام بشارة الأسمر وأمين الشؤون الاقتصادية والإجتماعية أكرم عربي مع عدد من أعضاء مكتب الإتحاد وعدد من النقابيين.

وأشار الأسمر، خلال الاعتصام إلى أننا “اليوم هنا لمنع صدور العدد الذي سيصدر ونحن في منحى تصاعدي إما أن يعطوا الناس حقوقها وإما سنحاول الحصول على حقوقنا بالقوة ومن خلال الوقائع، فالجهة المعنية تمنعت عن دفع المستحقات التي أقرت في مجالس العمل التحكيمية وكأنهم يطبقون المثل القائل “فاتحين على حسابهم” ولا يكترثون بهموم الناس ودفع حقوقهم، مضيفا “لن نسمح للجريدة بأن تصدر إلا من خلال اعتماد جدولة منتظمة ودفع لحقوق الناس”.

ولفت الأسمر إلى أنه “جاهز لمناقشة كل طرح ايجابي وفي حال كانوا ينوون طبع الجريدة في مكان آخر فسنلاحقهم لأنني لن أرضى بالسكوت عن واقع أكل حقوق المصروفين وأنا في الوقت نفسه منفتح على الحوار وأدعو الوسائل الإعلامية إلى مساندتنا في هذه المعركة لأنها معركة مهمة جدا وستمتد إلى مؤسسات ثانية”.

وشدد الأسمر على “أن الإتحاد العمالي العام هو مظلة عمالية للجميع وهو المدعي العام العمالي وفي هذه المرحلة بالذات هو من يدافع عن العمال، خاتما “نحن في حال مأساة كبيرة ولا يوجد أي أفق لحلول ولم أسمع سوى الوعود”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نقابة مالكي الشاحنات في مرفأ بيروت: للمشاركة في حراك نقابات النقل البري في 25 الحالي
التالى توضيح من ريما طربيه حول “كتابها المفتوح الى السيد نصرالله”
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.